أخبار عاجلة
الرئيسية / متابعات / من سيحاسب شركة التنشيط والتظاهرات على الفوضى التي تسببت فيها؟؟؟

من سيحاسب شركة التنشيط والتظاهرات على الفوضى التي تسببت فيها؟؟؟

آخر تحديث :2017-10-26 17:32:00

Last updated on أكتوبر 27th, 2017 at 09:28 م

من سيحاسب شركة التنشيط والتظاهرات على الفوضى التي تسببت فيها؟؟؟

  • العلم: البيضاء – رضوان خملي

 

من سيحاسب شركة التنمية المحلية شركة التنشيط والتظاهرات على الفوضى التي تسببت فيها أثناء إجراء مقابلة فريق الوداد البيضاوي واتحاد العاصمة الجزائري برسم إياب نصف النهاية التي جري أطوارها يوم السبت الماضي بمركب محمد الخامس والتي تأهل فيها فريق الوداد البيضاوي إلى النهاية.

من سيحاسب الشركة المنظمة هل الجماعة الحضرية باعتبارها المسؤول الأول عن هذه الشركة أم ولاية أمن الدار البيضاء التي وجدت صعوبة في تهدئة أوضاع الجمهور الذي حج إلى مركب محمد الخامس، ولم يتمكن من اقتناء تذاكر الدخول.

لم يخطر ببال أي أحد من المواطنين المهمومين بكرة القدم أو غيرهم أن 40424 تذكرة بيعت في ظرف قياسي ساعتين، أي أن هذا العدد وهو الرقم الصحيح قد تم بيعه بشكل أثار مجموعة من الأسئلة، من هي الجهة التي تمكنت من اقتناء كل هذا العدد من التذاكر وما هي أهدافها، ولماذا لم تعدد الشركة نقط بيع التذاكر كما كان معمولا به في السابق إذا كان هدف الشركة هو التنظيم المحكم.

لقد جرت العادة في العهد السابق تعدد نقط بيع التذاكر، وكانت هناك هفوات من مثل بيع التذاكر في السوق السوداء، لكن تفاقمت هذه العملية وبشكل مبالغ فيه ذلك أن تذكرة 30 درهم بيعت ب 80 درهم وتذكرة 50 درهم بيعت ب 150 درهم، بمبر  نفاذ التذاكر بالشبابيك.

وحسب بعض الأشخاص العاملين بالشركة صرح بأن الأمور كانت عادية صباح يوم الأربعاء الماضي، إلى أن حضر عدد من الأشخاص يجهل هويتهم وخلقوا بعض الفوضى، الأمر الذي تطلب تدخل الأمن العمومي الذي قام بالضرب والرفس والركل في محاولة لتفريقهم. ويوم المقابلة تم تفريق الجمهور بخراطيم المياه الذي حج إلى المركب للدخول إليه عنوة، لكنهم ضاقوا ذرعا من العصا، وبالتالي أصبحت ولاية أمن الدار البيضاء في الواجهة وكأنها المسؤولة على هذه الفوضى.

النتيجة إصابة عدد من الأمنيين الذين تم نقلهم إلى قسم المستعجلات لتلقي الإسعافات الأولية، وإصابة المشجعين واعتقال عدد منهم.

إنها فرصة حقيقية لربط المسؤولية بالمحاسبة، فرصة سانحة للجماعة الحضرية للدار البيضاء أن تطالب بالمحاسبة وتقرير مفصل عن هذا التقصير في الواجب، ومن جهة أخرى على السلطات المحلية أن تتدخل خاصة وأن موظفيها قد حرروا تقارير عن هذه الوقائع التي تسهل عليها اتخاذ الإجراءات اللازمة في حق هذه الشركة التي أخلت بالتزاماتها وأخلت ببنود دفتر التحملات، أهمها هو تخليص الدار البيضاء من مشاكل مركب محمد الخامس.

إذن من سيحاسب هذه الشركة؟؟؟

من سيحاسب شركة التنشيط والتظاهرات على الفوضى التي تسببت فيها؟؟؟
من سيحاسب شركة التنشيط والتظاهرات على الفوضى التي تسببت فيها؟؟؟
(Visited 2 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

الجامعة الحرة للتعليم تستنكر قطع الماء والكهرباء عن مساكن المساعدين التقنيين والإداريين المزاولين بمراكش

الجامعة الحرة للتعليم تستنكر قطع الماء والكهرباء عن مساكن المساعدين التقنيين والإداريين المزاولين بمراكش

الجامعة الحرة للتعليم الجامعة الحرة للتعليم تستنكر قطع الماء والكهرباء عن مساكن المساعدين التقنيين والإداريين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *