أخبار عاجلة
الرئيسية / مع الناس / مع الناس: فيدل كاسترو.. بقلم // د. عادل بنحمزة

مع الناس: فيدل كاسترو.. بقلم // د. عادل بنحمزة

آخر تحديث :2016-11-28 19:09:06

مع الناس: فيدل كاسترو.. بقلم // د. عادل بنحمزة

فيدل‭ ‬كاسترو‭ ‬رحل‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬العالم،‭ ‬الرئيس‭ ‬الكوبي‭ ‬السابق‭ ‬فارق‭ ‬الحياة‭ ‬في‭ ‬الساعات‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬يوم‭ ‬السبت‭ ‬الماضي،‭ ‬كاسترو‭ ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬رئيس‭ ‬دولة‭ ‬رحل،‭ ‬لكنه‭ ‬كان‭ ‬أيضا‭ ‬و‭ ‬بالأساس‭ ‬قائدا‭ ‬للثورة‭ ‬الكوبية‭ ‬وقائدا‭ ‬لحلم‭ ‬صنعه‭ ‬مع‭ ‬رفيق‭ ‬دربه‭ ‬تشي‭ ‬غيفارا،‭ ‬إنه‭ ‬رجل‭ ‬من‭ ‬القرن‭ ‬الماضي‭ ‬عاش‭ ‬أهم‭ ‬التحولات‭ ‬التي‭ ‬عرفها‭ ‬العالم،‭ ‬واستطاع‭ ‬أن‭ ‬يصمد‭ ‬أزيد‭ ‬من‭ ‬26‭ ‬سنة‭ ‬بعد‭ ‬إنهيار‭ ‬الإتحاد‭ ‬السوفياتي‭.‬

ككثير‭ ‬من‭ ‬القادة‭ ‬الثوريين،‭ ‬تحول‭ ‬فيدل‭ ‬كاسترو‭ ‬إلى‭ ‬ديكتاتور‭ ‬بمسميات‭ ‬مختلفة،‭ ‬مرة‭ ‬بإسم‭ ‬أممية‭ ‬شيوعية‭ ‬تتجاوز‭ ‬منطق‭ ‬الدولة‭ ‬القومية،‭ ‬وتارة‭ ‬بإسم‭ ‬مقاومة‭ ‬الإمبريالية‭ ‬التي‭ ‬تمثلها‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬وبالنتيجة‭ ‬عمر‭ ‬فيدل‭ ‬في‭ ‬السلطة‭ ‬كل‭ ‬هذه‭ ‬السنوات،‭ ‬وعندما‭ ‬أجبره‭ ‬المرض‭ ‬والتقدم‭ ‬في‭ ‬السن‭ ‬عن‭ ‬التنحي،‭ ‬سلم‭ ‬كوبا‭ ‬إلى‭ ‬أخيه‭ ‬الأصغر‭ ‬راوول‭ ‬كاسترو‭..‬هكذا‭ ‬تحولت‭ ‬الثورة‭ ‬إلى‭ ‬نظام‭ ‬وراثي‭ ‬للحكم،‭ ‬لكن‭ ‬مع‭ ‬ذلك‭ ‬ورغم‭ ‬كل‭ ‬الملاحظات‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬على‭ ‬فترة‭ ‬حكم‭ ‬كاسترو،‭ ‬فإن‭ ‬جزءا‭ ‬كبيرا‭ ‬من‭ ‬الشعب‭ ‬الكوبي‭ ‬حافظ‭ ‬كل‭ ‬هذه‭ ‬السنين‭ ‬على‭ ‬إحترام‭ ‬الرجل‭ ‬وحفظ‭ ‬مكانته‭ ‬ضمن‭ ‬أبرز‭ ‬الشخصيات‭ ‬التي‭ ‬بصمت‭ ‬التاريخ‭ ‬المعاصر‭.‬

الطريق‭ ‬إلى‭ ‬حكم‭ ‬كوبا‭ ‬بدأه‭ ‬فيدل‭ ‬بثورة‭ ‬صغيرة‭ ‬فاشلة‭ ‬على‭ ‬الرئيس‭ ‬فالجنسيو‭ ‬باتستا‭ ‬عام‭ ‬1953‭ ‬إنتهت‭ ‬بالسجن‭ ‬ثم‭ ‬النفي‭ ‬إلى‭ ‬المكسيك،‭ ‬ومنها‭ ‬سيعود‭ ‬بعد‭ ‬ستة‭ ‬سنوات‭ ‬ليقود‭ ‬ثورة‭ ‬ناجحة‭ ‬أنهت‭ ‬حكم‭ ‬باتستا،‭ ‬منذ‭ ‬1959‭ ‬وكاسترو‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬مفتوحة‭ ‬مع‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية،‭ ‬حيث‭ ‬عاصر‭ ‬تسعة‭ ‬رؤساء‭ ‬أمريكيين،‭ ‬وتعرض‭ ‬لمئات‭ ‬محاولات‭ ‬الإغتيال‭ ‬نجا‭ ‬منها‭ ‬جميعا،‭ ‬ومات‭ ‬في‭ ‬فراشه‭ ‬في‭ ‬النهاية‭…‬

فيدل كاسترو

لم‭ ‬يكن‭ ‬كاسترو‭ ‬كشخص‭ ‬هو‭ ‬المستهدف‭ ‬فقط،‭ ‬بل‭ ‬كانت‭ ‬تجربته‭ ‬ككل،‭ ‬لهذا‭ ‬سارعت‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬سنة‭ ‬1961‭ ‬إلى‭ ‬الإطاحة‭ ‬به‭ ‬عبر‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المنفيين‭ ‬الكوبيين‭ ‬في‭ ‬فلوريدا،‭ ‬وهي‭ ‬العملية‭ ‬التي‭ ‬عرفت‭ ‬ب‭ ‬زشاطئ‭ ‬الخنازيرس‭ ‬حيث‭ ‬أفشلها‭ ‬كاسترو‭ ‬و‭ ‬المليشيات‭ ‬الشعبية‭ ‬التي‭ ‬تسانده،‭ ‬وبعد‭ ‬سنة‭ ‬على‭ ‬تلك‭ ‬الحادثة،‭ ‬كاد‭ ‬كاسترو‭ ‬أن‭ ‬يتسبب‭ ‬في‭ ‬حرب‭ ‬ذرية‭ ‬بين‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬و‭ ‬الإتحاد‭ ‬السوفياتي‭ ‬على‭ ‬إثر‭ ‬قرار‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬موسكو‭ ‬وهافنا‭ ‬نشر‭ ‬منظومة‭ ‬صواريخ‭ ‬باليستية‭ ‬على‭ ‬الجزيرة‭ ‬الكوبية‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬الشواطئ‭ ‬الأمريكية،‭ ‬بحيث‭ ‬أصبح‭ ‬للسوفيات‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬ضرب‭ ‬أهم‭ ‬المدن‭ ‬الأمريكية‭.‬

لقد‭ ‬ذكر‭ ‬خروتشوف‭ ‬الرئيس‭ ‬السوفياتي‭ ‬السابق‭ ‬في‭ ‬مذكراته،‭ ‬أن‭ ‬موسكو‭ ‬سعت‭ ‬لحماية‭ ‬كوبا‭ ‬من‭ ‬الغزو‭ ‬الأمريكي،‭ ‬وعمدت‭ ‬إلى‭ ‬نشر‭ ‬الصواريخ‭ ‬على‭ ‬أراضيها،‭ ‬وقد‭ ‬دفعت‭ ‬هذه‭ ‬العملية‭ ‬بواشنطن‭ ‬إلى‭ ‬الإلتزام‭ ‬بعدم‭ ‬غزو‭ ‬كوبا‭ ‬في‭ ‬مقابل‭ ‬سحب‭ ‬تلك‭ ‬الصواريخ،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬تم‭ ‬بإتفاق‭ ‬مباشر‭ ‬بين‭ ‬موسكو‭ ‬وواشنطن‭.‬

صحيح‭ ‬لم‭ ‬تتعرض‭ ‬كوبا‭ ‬للغزو‭ ‬الأمريكي،‭ ‬لكنها‭ ‬في‭ ‬المقابل‭ ‬تعرضت‭ ‬لأطول‭ ‬حصار‭ ‬إقتصادي‭ ‬في‭ ‬التاريخ‭ ‬المعاصر،‭ ‬و‭‬إزداد‭ ‬الأمر‭ ‬سوءا‭ ‬بعد‭ ‬إنهيار‭ ‬المعسكر‭ ‬الإشتراكي‭ ‬مما‭ ‬دفع‭ ‬الجزيرة‭ ‬إلى‭ ‬بعض‭ ‬الإنفتاح‭ ‬رغم‭ ‬الممانعة‭ ‬الكبيرة‭ ‬التي‭ ‬تبديها‭..‬فهل‭ ‬سيصل‭ ‬الأمر‭ ‬بعد‭ ‬وفاة‭ ‬فيدل‭ ‬إلى‭ ‬إنهيار‭ ‬آخر‭ ‬القلاع‭ ‬الشيوعية‭ ‬في‭ ‬العالم؟

للتواصل مع الكاتب:

benhamza75@gmail.com

فيدل كاسترو

(Visited 26 times, 1 visits today)

عن عادل بنحمزة

عادل بنحمزة
النائب عادل بن حمزة، هو من مواليد سنة 1975 بمدينة الخميسات متزوج وأب لطفلين، نشأ بالخميسات وبها حصل على شهادة الباكالوريا بثانويتها الشهيرة موسى ابن نصير سنة وذلك سنة 1995، وبالنظر إلى عدم وجود مؤسسة جامعية بإقليم الخميسات إضطر إلى الإنتقال إلى الرباط لمتابعة دراساته العليا بجامعة محمد الخامس، حيث حصل سنة 2000 على الإجازة في علم السياسة وكان موضوع بحث التخرج " المعيقات البنيوية للانتقال الديمقراطي بالمغرب "،

شاهد أيضاً

عادل بنحمزة

مع الناس: قمم قمم قمم…

مع الناس: قمم قمم قمم… بقلم // د. عادل بنحمزة القمة العربية التي احتضنتها عمان، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *