أخبار عاجلة
الرئيسية / ماليزيا تعتزم مقاضاة المسؤولين عن إسقاط طائرتها في أوكرانيا

ماليزيا تعتزم مقاضاة المسؤولين عن إسقاط طائرتها في أوكرانيا

آخر تحديث :2016-09-29 11:21:19

أكد وزير المواصلات الماليزي، ليو تيونغ لاي، الخميس 29 شتنبر، عزم بلاده على مقاضاة المسؤولين عن إسقاط طائرتها في أوكرانيا قبل عامين.

ونقلت وسائل إعلام ماليزية عن تيونغ لاي قوله إن تقرير لجنة التحقيق الدولية بشأن سقوط الطائرة الماليزية شرق أوكرانيا في 2014 أكد معلومات نشرها مجلس الأمن الهولندي، أمس الأربعاء، مضيفا أن الطائرة أُسقطت بصاروخ أرض- جو من طراز (بوك) روسي الصنع.

وكانت اللجنة قد أفادت أمس بأن الصاروخ الذي أسقط الطائرة “أطلق من مناطق سيطرة الانفصاليين الموالين لروسيا شرقي أوكرانيا، وأن قاعدة إطلاقه تم نقلها من روسيا”.   وتحطمت الطائرة في 17 يوليوز 2014 خلال قيامها برحلة ما بين العاصمة الهولندية أمستردام والعاصمة الماليزية كوالالمبور وعلى متنها 283 راكبا، إضافة إلى طاقمها المؤلف من 15 شخصا في منطقة تشهد اشتباكات بين الانفصاليين والجيش شرقي أوكرانيا، مما أسفر عن مقتل جميع من كان على متنها.

وعقب صدور التقرير، وصفت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، في وقت سابق اليوم، نتائج التحقيق ب”المنحازة والمسيسة”، قائلة في بيان نشر على موقع الوزارة إن التحقيقات “تجاهلت الأدلة والوثائق الدامغة التي قدمتها روسيا حول القضية، وهو أمر مخيب للآمال”.   واتهمت المسؤولة الروسية أوكرانيا ب”تلفيق الأدلة واستغلال القضية لصالحها”.

(Visited 10 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم