أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / ( قربلة ) لدى الناشرين في المغرب

( قربلة ) لدى الناشرين في المغرب

آخر تحديث :2020-06-20 16:33:58

Last updated on يونيو 22nd, 2020 at 12:50 م

( قربلة ) لدى الناشرين في المغرب

 

قياديي الفدرالية المغربية لناشري الصحف
قياديي الفدرالية المغربية لناشري الصحف

العلم الإلكترونية

تفاجأ الرأي العام الصحافي والإعلامي في بلادنا بنشر مجموعة من الناشرين ومديري التحرير في العديد من المؤسسات الصحافية والإعلامية الوطنية صباح أمس الجمعة بلاغا تم تعميمه بشكل واسع يعلنون من خلاله الشروع في تأسيس الجمعية الوطنية لوسائل الإعلام والناشرين، وتضمنت لائحة المؤسسين لهذا الإطار أسماء بارزة كانت قيادية في الفدرالية المغربية لناشري الصحف من قبيل بالمنصور ومنعم الديلامي والغزيوي وغيرهم كثير.

كما تضمنت أسماء مرمرقة أخرى كالشرعي ورشيد نيني، كما انضم إلى المجموعة ناشرون آخرون ينتمون إلى الفدرالية المغربية للإعلام التي يرأسها كمال لحلو، كما هو الشأن بالنسبة لإدريس شحتان مدير شوف تيفي والمشعل.

أسئلة كثيرة طرحها تأسيس هذا الإطار، خصوصا ما إذًا كان الأمر يتعلق بانشقاق عن الفدرالية المغربية لناشري الصحف؟ أم مجرد ممارسة ضغط على رئيسة الفدرالية السيدة بهية العمراني التي اجتازت خلال الشهور القليلة الماضية ظروفا عصيبة بسبب خلافات حادة مع مجموعة من رفاقها القياديين في الفدرالية.

وتباينت دواعي وأسباب الهوة التي أخذت في الاتساع بين مجموعتين داخل الفدرالية المغربية لناشري الصحف، حيث تتهم المجموعة المعارضة رئيسة الفدرالية بالانفراد بالقرارات وتهميش القيادة.

في حين تؤكد المجموعة المساندة للرئيسة أن جميع القرارات التي اتخذتها الرئيسة تمت بالتشاور مع جميع أعضاء القيادة، حيث تم إنشاء مجموعة في الواتساب خاصة بالمكتب التنفيذي كان يتم التداول فيها.

وعلمنا أن رئيسة الفدرالية المغربية لناشري الصحف السيدة بهية العمراني دعت صباح أمس إلى عقد اجتماع عاجل لأعضاء المكتب التنفيذي للتداول في تنظيم مؤتمر استثنائي للفدرالية في الأمد القريب، مما يؤشر على أنها قررت مغادرة قيادة سفينة الفدرالية قبل نهاية ولايتها التي لم يعد في عمرها إلا أقل من شهرين.

(Visited 262 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

روسيا تعلن بدء إنتاج لقاح لفيروس كورونا والهند مستعدة لإنتاج كميات ضخمة

من ناحية أخرى قال رئيس وزراء الهند ناريندا مودي اليوم السبت، إن بلاده جاهزة لإنتاج كميات ضخمة من لقاحات كوفيد-19 عندما يعطي العلماء إشارة البدء. وفي الاحتفالات السنوية التي أجريت في القلعة الحمراء التي يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر والتي تقلصت مراسمها بسبب جائحة كورونا، قال مودي إن الاعتماد على النفس صحيا واقتصاديا أولوية لحكومته. مودي الذي كان يعتمر عمامة باللونين البرتقالي والأبيض ويضع وشاحا بنفس اللونين يغطي به فمه وأنفه كلما اقترب منه أحد قال "ليس لقاحا واحدا ولا اثنين، وإنما يجري اختبار ثلاثة لقاحات في الهند". وأضاف "وإلى جانب الإنتاج الضخم، فإن خارطة الطريق لتوزيع اللقاح على كل هندي في أقل وقت ممكن جاهزة أيضا". وخضع الجنود الذين تقضي المراسم بأن يكونوا في استقبال مودي لحجر صحي قبل الحدث بأيام، واقتصر عدد الضيوف على 4000 جلسوا على مسافة تفصل بينهم بنحو مترين. كما أقيمت نقاط طبية مزودة بعربات إسعاف لاستقبال من يظهر عليه أي عرض من أعراض كوفيد-19 عند دخوله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *