أخبار عاجلة
الرئيسية / سياسة / غرفة الجنايات بالرباط تأمر النيابة العامة بحماية شاهد في ملف إكديم إزيك: شاهدان من القوات المساعدة يؤكدان معاينتهما لذبح زميل وإحراق سيارة

غرفة الجنايات بالرباط تأمر النيابة العامة بحماية شاهد في ملف إكديم إزيك: شاهدان من القوات المساعدة يؤكدان معاينتهما لذبح زميل وإحراق سيارة

آخر تحديث :2017-05-12 17:20:44

غرفة الجنايات بالرباط تأمر النيابة العامة بحماية شاهد في ملف إكديم إزيك: شاهدان من القوات المساعدة يؤكدان معاينتهما لذبح زميل وإحراق سيارة

  • العلم: سلا – عبد الله الشرقاوي

تميزت جلسة محاكمة  متهمي “إكديم إزيك”  ليوم الأربعاء 10 ماي 2017 أمام غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بملحقة بسلا، بشهادة شاهد من عموم المواطنين المزدادين والقاطنين بمدينة العيون، الذي أكد على عسكرة المخيم ودور المتهمين فيه، بعدما تعرف عليهم عند مثولهم بقفص الاتهام، في جلسة عمومية بحضور ملاحظين دوليين، بمن فيهم المحامون، وكذا مراقبون من المجلس الوطني لحقوق الانسان ومنظمات حقوقية، وإعلاميون، كما بسطنا ذلك في الصفحة الأولى من هذا العدد.

وكانت الهيئة القضائية، برئاسة الأستاذ يوسف العلقاوي، قد أمرت النيابة العامة بحماية هذا الشاهد وفق ما يقتضيه القانون، واستمعت في الجلسة الصباحية لشاهدين من القوات المساعدة، حيث أوضح الأول أنه عاين جر زميل له وذبحه، في حين أشار الثاني إلى عمليات إحراق سيارة.

في هذا السياق أجرى الزميل عمر المرابط، الصحفي بوكالة المغرب العربي للأنباء حديثا مع الملاحظ الدولي، والمحامي الفرنسي “أوبر سيون”،  أكد  فيه أن محاكمة المتهمين تحترم مبادئ المحاكمة العادلة، حيث إنها تضمن حقوق الجناة وحقوق الضحايا وعائلاتهم، وأيضا حقوق المجتمع الذي تأثر مباشرة بهذه الجريمة التي تم ارتكابها على أرض توجد تحت السيادة المغربية”.

وحسب سيون، فإن المتهمين : ” الذي يريدون تحويل هذه المحاكمة إلى حدث دولي ذي طابع سياسي، يخلون بأسس مجتمع الحرية والحق والديمقراطية بصفة عامة”.

 وتابع المحامي الفرنسي بهيئة باريس: ” إننا أمام قضية غاية في الخطورة نتج عنها قتلى وجرحى. لقد ألحق المتهمون ضررا بالضحايا وبكامل مجتمع له قيمه. وبالتالي، من غير المقبول القيام بهذه التمثيلية والسعي لاستغلال محاكمة قانونية محضة استغلالا سياسيا”، معربا عن “اندهاشه” إزاء الحرية الكبيرة التي أتاحها رئيس المحكمة للمتهمين ولدفاعهم. 

وقال : “أستطيع التأكيد أن رئيس المحكمة يمنح حقوقا للجناة ولمحاميهم أكثر من تلك التي يمنحها للضحايا ودفاعهم»، مؤكدا أن المحاكمة تجري في احترام تام للقواعد والمساطر المعمول بها بالرغم من محاولات بعض الأطراف، من بينها الجزائر والبوليسارو، تسييس قضية جنائية خلفت خسائر بشرية”.

وأشار سيون إلى أن هناك : “حركات توظفها الجزائر تستغل هذا الملف ليكون لها صوت ومنبر. إنها مجرد مسرحيات لكن محكوم عليها بالفشل»، مضيفا أن الزمن والاحداث تجاوزت الجزائر ” التي سعت جاهدة إلى زعزعة استقرار الصحراء المغربية”.

وقال المحامي الفرنسي الحاصل على دكتوراه الدولة في القانون «إن السياق الجيوسياسي تغير والعالم يعرف أن الصحراء مغربية، فالحركات المسماة استقلالية والموظفة من الخارج ليس لها واقع عميق في الأقاليم الجنوبية للمغرب، على عكس ما تسعى إلى ترويجه بعض الأطراف”.

و”لأنهم واعون بهذا الواقع المؤلم، فإن المتهمين والأطراف المدافعة عنهم يطلقون الآن رصاصاتهم الاخيرة، لكن لسوء حظهم لا يملكون شرعية» على حد قوله.

وأوضح سيون أنه للأسباب التي سبق ذكرها، فإن محاكمة “أكديم إزيك” يجب إدراجها في سياق رؤية مستقبلية، حيث إن سكان الصحراء المغربية انخرطوا في “مغامرة تنموية رائعة” بفضل جهود السلطات المغربية.

وسجل الخبير في الشؤون المغاربية تحول الصحراء المغربية إلى “منصة استثنائية وأرض للوفاق في إطار تبادل جنوب- شمال وشمال- جنوب”.

وتعقد محاكمة “أكديم إزيك” بعد قرار محكمة النقض القاضي بإلغاء الحكم الذي أصدرته المحكمة العسكرية سنة 2013 في حق المتهمين، الذين صدرت في حقهم أحكام بين السجن المؤبد و30 و25 و20 سنة سجنا نافذا، بعد مؤاخذتهم من أجل تهم تكوين عصابة إجرامية، والعنف في حق أفراد من القوات العمومية الذي نتج عنه الموت مع نية إحداثه والمشاركة في ذلك، حسب قصاصة وكالة المغرب العربي للأنباء.

(Visited 1 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

لتعزيز الشراكة الاستراتيجية.. وزير الخارجية الأمريكي يحل بالمغرب

لتعزيز الشراكة الاستراتيجية.. وزير الخارجية الأمريكي يحل بالمغرب

وزير الخارجية الأمريكي يحل بالمغرب لتعزيز الشراكة الاستراتيجية.. وزير الخارجية الأمريكي يحل بالمغرب العلم الإلكترونية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *