أخبار عاجلة
الرئيسية / حديت اليوم / ***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

آخر تحديث :2017-03-26 19:09:48

***عبد الله البقالي // يكتب: حديث اليوم***

تذرع‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الشباب‭ ‬الذين‭ ‬اختطفوا‭ ‬حافلة‭ ‬تابعة‭ ‬للمكتب‭ ‬الشريف‭ ‬للفوسفاط‭ ‬بمدينة‭ ‬العيون‭ ‬بمطلب‭ ‬اجتماعي‭ ‬صرف‭ ‬بأن‭ ‬ادعوا‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬هذا‭ ‬الفعل‭ ‬المثير‭ ‬أن‭ ‬مطلبهم‭ ‬يتمثل‭ ‬في‭ ‬تمتيعهم‭ ‬بحقهم‭ ‬المشروع‭ ‬في‭ ‬الشغل‭ .‬و‭‬على‭ ‬هذا‭ ‬المستوى‭ ‬بذلت‭ ‬السلطات‭ ‬العمومية‭ ‬جهودا‭ ‬كبيرة‭ ‬لإيجاد‭ ‬تسوية‭ ‬مقبولة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الحوار‭ .‬لكن‭ ‬الشباب‭ ‬المعتصم‭ ‬و‭‬المتحصن‭ ‬داخل‭ ‬الحافلة‭ ‬امتنعوا‭ ‬عن‭ ‬مغادرة‭ ‬الحافلة‭ ‬أن‭ ‬وطالبوا‭ ‬بحضور‭ ‬المسؤولين‭ ‬ومحاورتهم‭ ‬من‭ ‬داخل‭ ‬الحافلة.‭ ‬وكان‭ ‬هذا‭ ‬الرد‭ ‬كفيلا‭ ‬بتأكيد‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬إقدام‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الشباب‭ ‬على‭ ‬احتجاز‭ ‬حافلة‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬الهدف‭ ‬منه‭ ‬تحقيق‭ ‬مطلب‭ ‬اجتماعي‭ ‬معقول‭ ‬و‭‬مقبول‭ ‬و‭‬شرعي‭ ‬،‭‬بل‭ ‬تأكد‭ ‬أنت‭ ‬هناك‭ ‬خلفيات‭ ‬أخرى‭ ‬وما‭ ‬المطلب‭ ‬الاجتماعي‭ ‬إلا‭ ‬حصان‭ ‬طروادة‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬القضية‭.‬

و‭‬كان‭ ‬لا‭ ‬بد‭ ‬من‭ ‬الالتجاء‭ ‬إلى‭ ‬تطبيق‭ ‬القانون، ‬و‭‬في‭ ‬هذا‭ ‬الصدد‭ ‬تقدمت‭ ‬إدارة‭ ‬المكتب‭ ‬الشريف‭ ‬للفوسفاط‭ ‬بشكاية‭ ‬لدى‭ ‬النيابة‭ ‬في‭ ‬شأن‭ ‬احتجاز‭ ‬حافلة‭ ‬تابعة‭ ‬لها،‭ ‬وأصدرت‭ ‬النيابة‭ ‬العامة‭ ‬أوامرها‭ ‬للضابطة‭ ‬القضائية‭ ‬تقضي‭ ‬بإعادة‭ ‬الحافلة‭ ‬إلى‭ ‬الجهة‭ ‬المالكة‭ ‬لها‭.‬ وحين‭ ‬تنفيذ‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬القضائي‭ ‬تأكد‭ ‬فعلا‭ ‬أن‭ ‬مطلب‭ ‬مجموعة‭ ‬الشباب‭ ‬الذين‭ ‬احتجزوا‭ ‬الحافلة‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬يتعلق‭ ‬بالشغل‭ ‬و‭‬لا‭ ‬بأي‭ ‬مطلب‭ ‬اجتماعي‭ ‬آخر.‭ ‬بل‭ ‬كشفوا‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬يدرون‭ ‬أو‭ ‬لا‭ ‬يدرون‭ ‬أن‭ ‬شكل‭ ‬الاحتجاج‭ ‬الذي‭ ‬أقدموا‭ ‬عليه‭ ‬كان‭ ‬بخلفية‭ ‬سياسية‭ ‬انفصالية‭ ‬وأن‭ ‬الأمر‭ ‬يتعلق‭ ‬بمجموعة‭ ‬أشخاص‭ ‬موالين‭ ‬لجهة‭ ‬خارجية‭ ‬معادية‭ ‬للمغرب،‭ ‬وكانوا‭ ‬بصدد‭ ‬تنفيذ‭ ‬عملية‭ ‬سياسية‭ ‬يتم‭ ‬تدبيرها‭ ‬و‭‬التحكم‭ ‬فيها‭ ‬من‭ ‬الخارج‭ .‬ومن‭ ‬كان‭ ‬أو‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬إلى‭ ‬الدليل‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬نقول‭ ‬ما‭ ‬عليه‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬يستمع‭ ‬إلى‭ ‬الشعارات‭ ‬التى‭ ‬رفعها‭ ‬هؤلاء‭ ‬الشباب‭ ‬أثناء‭ ‬تدخل‭ ‬قوات‭ ‬الأمن‭ ‬لتحرير‭ ‬الحافلة،‭ ‬وما‭ ‬عليه‭ ‬أيضا‭ ‬إلا‭ ‬متابعة‭ ‬التغطيات‭ ‬الإعلامية‭ ‬التي‭ ‬خصصتها‭ ‬بعض‭ ‬المواقع‭ ‬التابعة‭ ‬للجبهة‭ ‬الانفصالية‭.‬

لقد‭ ‬أضحى‭ ‬واضحا‭ ‬وجليا‭ ‬أن‭ ‬قيادة‭ ‬جبهة‭ ‬البوليساريو‭ ‬الانفصالية‭ ‬و‭‬المخابرات‭ ‬الجزائرية‭ ‬يوظفون‭ ‬أجواء‭ ‬الحرية‭ ‬في‭ ‬بلادنا،‭ ‬وعلى‭ ‬الخصوص‭ ‬في‭ ‬أقاليمنا‭ ‬الجنوبية‭ ‬لاستثمار‭ ‬المطالب‭ ‬الاجتماعية‭ ‬لتحقيق‭ ‬مكاسب‭ ‬سياسية‭ ‬ويستعملون‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الشباب‭ ‬اليافع‭ ‬و‭‬بعض‭ ‬العملاء‭ ‬المأجورين‭ ‬حطبا‭ ‬في‭ ‬النيران‭ ‬التي‭ ‬يريدون‭ ‬إشعالها. ‬

*** بقلم // عبد الله البقالي ***

للتواصل مع الكاتب:

bakkali_alam@hotmail.com

(Visited 25 times, 1 visits today)

عن عبد الله البقالي

عبد الله البقالي
حاصل على الإجازة (الأستاذية) في الصحافة وعلوم الأخبار من معهد الصحافة وعلوم الأخبار بتونس سنة 1985. عضو اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال. نائب رئيس الاتحاد العام للصحافيين العرب منذ 2003 ـ القاهرة. نائب رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية. مدير تحرير جريدة «العلم». كاتب عام سابق لمنظمة الشبيبة الإستقلالية. شارك في العديد من المؤتمرات والندوات في العديد من أقطار العالم. نائب برلماني في البرلمان المغربي

شاهد أيضاً

وزارة الطاقة والمعادن والبيئة تدحض ما جاء في وسائل الإعلام من مغالطات حول مشروع جرف رمال البحر قبالة جماعة الساحل بإقليم العرائش

وزارة الطاقة والمعادن والبيئة تضحد ما جاء في وسائل الإعلام من مغالطات حول مشروع جرف رمال البحر قبالة جماعة الساحل بإقليم العرائش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *