أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / رئيس الجزائر يبعث ببرقية لجلالة الملك محمد السادس

رئيس الجزائر يبعث ببرقية لجلالة الملك محمد السادس

آخر تحديث :2020-06-18 11:45:00

رئيس الجزائر يبعث ببرقية لجلالة الملك محمد السادس

 

جلالة الملك محمد الساس والرئيس الجزائري عبد المجيد تبون
جلالة الملك محمد الساس والرئيس الجزائري عبد المجيد تبون

العلم الإلكترونية: متابعة

تلقى صاحب الجلالة الملك محمد السادس، برقية تهنئة من عبد المجيد تبون، أعرب فيها رئيس الجمهورية الجزائرية عن ارتياحه لنجاح العملية الجراحية التي أجراها جلالته مؤخرا.

وقال عبد المجيد تبون في البرقية، التي أوردتها وكالة الأنباء الجزائرية: “جلالة الملك والأخ العزيز، تلقيت ببالغ الارتياح والاطمئنان خبر نجاح العملية الجراحية التي أجريتموها، ولا يسعني في هذا المقام إلا أن أحمد الله العلي القدير على نعمته وعظيم فضله، داعيا المولي العلي القدير أن يسبغ عليكم نعمة الصحة والعافية ويمدكم بالشفاء العاجل ويحفظكم من كل مكروه”.

وأضاف رئيس الجمهورية الجزائرية قائلا: “وتفضلوا، جلالة الملك، بقبول تمنياتي الخالصة بدوام النعم مشفوعة بمشاعر مودتي وتقديري”.

(Visited 201 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

روسيا تعلن بدء إنتاج لقاح لفيروس كورونا والهند مستعدة لإنتاج كميات ضخمة

من ناحية أخرى قال رئيس وزراء الهند ناريندا مودي اليوم السبت، إن بلاده جاهزة لإنتاج كميات ضخمة من لقاحات كوفيد-19 عندما يعطي العلماء إشارة البدء. وفي الاحتفالات السنوية التي أجريت في القلعة الحمراء التي يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر والتي تقلصت مراسمها بسبب جائحة كورونا، قال مودي إن الاعتماد على النفس صحيا واقتصاديا أولوية لحكومته. مودي الذي كان يعتمر عمامة باللونين البرتقالي والأبيض ويضع وشاحا بنفس اللونين يغطي به فمه وأنفه كلما اقترب منه أحد قال "ليس لقاحا واحدا ولا اثنين، وإنما يجري اختبار ثلاثة لقاحات في الهند". وأضاف "وإلى جانب الإنتاج الضخم، فإن خارطة الطريق لتوزيع اللقاح على كل هندي في أقل وقت ممكن جاهزة أيضا". وخضع الجنود الذين تقضي المراسم بأن يكونوا في استقبال مودي لحجر صحي قبل الحدث بأيام، واقتصر عدد الضيوف على 4000 جلسوا على مسافة تفصل بينهم بنحو مترين. كما أقيمت نقاط طبية مزودة بعربات إسعاف لاستقبال من يظهر عليه أي عرض من أعراض كوفيد-19 عند دخوله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *