أخبار عاجلة
الرئيسية / slider 2 / حصاد فيروس كورونا بالمغرب يرتفع إلى 16181 وحالة وفاة واحدة وهذا توزيعها

حصاد فيروس كورونا بالمغرب يرتفع إلى 16181 وحالة وفاة واحدة وهذا توزيعها

آخر تحديث :2020-07-15 09:10:00

حصاد فيروس كورونا بالمغرب يرتفع إلى 16181 وحالة وفاة واحدة وهذا توزيعها

جهة مراكش آسفي تسجل أكبر حصيلة

الإصابات الجديدة سجلت في 8 جهات بالمملكة

 

حصاد فيروس كورونا بالمغرب يرتفع إلى 16181 وحالة وفاة واحدة
حصاد كورونا بالمغرب

العلم الإلكترونية: متابعة

أعلنت وزارة الصحة المغربية صباح اليوم الأربعاء 15 يوليوز، عن رصد 84 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للمصابين بالفيروس إلى 16181 حالة في المغرب.

وحسب الأرقام الرسمية التي نشرتها الوزارة عبر موقعها الرسمي المخصص لمتابعة جائحة كورونا بالمغرب www.covidmaroc.ma، فقد تم تسجيل 224 حالات شفاء جديدة خلال الفترة المذكورة، مما يرفع عدد المتعافين إلى 13666 حالة.

وتم تسجيل حالة وفاة جديدة، ليستقر عدد الوفيات في 258 حالة، وبعد تحليل مخبري سلبي تم استبعاد 908514 حالات إلى حدود الساعة.

أما الحالات النشطة ببلادنا لم تعد تتجاوز 2257 لا يزالون تحت العلاج.

أكبر حصيلة بالمغرب سجلت في الـ 16 ساعة الأخيرة بجهة مراكش آسفي بعد زيادة 30 حالة.

توزيع عدد الإصابات حسب الجهات

جهة بني ملال خنيفرة % 1.09

جهة الدار البيضاء سطات % 24.60 + (10)

جهة درعة تافيلالت % 3.63

جهة الداخلة – وادي الذهب % 0.14 + (04)

جهة فاس – مكناس % 11.49 + (13)

جهة كلميم واد نون  % 0.91 + (01)

جهة العيون – الساقية الحمراء % 5.07

جهة مراكش آسفي % 17.84 + (30)

الجهة الشرقية % 1.81 + (02)

جهة الرباط سلا القنيطرة % 12.83

جهة سوس ماسة % 0.63 + (01)

جهة طنجة تطوان الحسيمة % 19.97 + (28)

وتهيب وزارة الصحة بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.

(Visited 192 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

في الذكرى الـ 75 للهجوم الذرّي الأمريكي على هيروشيما.. تعرف على أبرز تفاصيل الكارثة

في الذكرى الـ 75 للهجوم الذرّي الأمريكي على هيروشيما.. تعرف على أبرز تفاصيل الكارثة

في الذكرى الـ 75 للهجوم الذرّي الأمريكي على هيروشيما.. تعرف على أبرز تفاصيل الكارثة   …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *