أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / بالوثائق.. حينما تصرف غالي بسوء نية في أموال جزائرية مرصودة لزعزعة استقرار المملكة

بالوثائق.. حينما تصرف غالي بسوء نية في أموال جزائرية مرصودة لزعزعة استقرار المملكة

آخر تحديث :2020-06-23 11:50:26

بالوثائق.. حينما تصرف غالي بسوء نية في أموال جزائرية مرصودة لزعزعة استقرار المملكة

 

بالوثائق.. حينما تصرف غالي بسوء نية في أموال جزائرية مرصودة لزعزعة استقرار المملكة
أموال جزائرية مرصودة لزعزعة استقرار المملكة

العلم: الرباط

في خضم حرب داحس والغبراء التي تجمع منذ أشهر قيادات إنفصالية بجبهة الرابوني ضمن معركة تكسير العظام بين أقطاب الجبهة الانفصالية للاستفراد بتسيير الجبهة الانفصالية، سربت المجموعة المعارضة للزعيم الحالي للجبهة المدعو إبراهيم نسخة، من مراسلة رسمية صادرة عن ما يسمى برئيس اللجنة الوطنية الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي، وهي أحد فروع جهاز المخابرات الجزائرية خلال العقد الأول من القرن الحالي.

المدعو محرز العماري وموجهة حينها إلى سفير الجبهة الانفصالية بالجزائر آنذاك إبراهيم الغالي ومفادها أنه تمت الموافقة على تخصيص مبلغ مالي، وذلك بناء على طلب الجبهة الانفصالية لمساندة حملة الاحتجاجات التخريبية التي كانت خلايا الانفصاليين بالجنوب المغربي تخطط لتنفيذها بالأقاليم المسترجعة.

والوثيقة وهي عبارة عن إذن بدعم مالي موقع من طرف عراب الانفصاليين باسم النظام الجزائري محمد محرز العماري موجهة إلى المدعو إبراهيم غالي سفير الجبهة الانفصالية بالجزائر سربت مجددا في الظرف الحالي ضمن خطوة من منافسيه على كرسي الزعامة الانفصالية للتشكيك في ذمته المالية وفتح محاسبة علنية على تصرفه بسوء نية واختلاس أموال مرصودة من طرف الخزينة الجزائرية لتمويل القلاقل والفتن بمدن الجنوب المغربي.

بالوثائق.. حينما تصرف غالي بسوء نية في أموال جزائرية مرصودة لزعزعة استقرار المملكة
بالوثائق.. حينما تصرف غالي بسوء نية في أموال جزائرية مرصودة لزعزعة استقرار المملكة
(Visited 2٬076 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

روسيا تعلن بدء إنتاج لقاح لفيروس كورونا والهند مستعدة لإنتاج كميات ضخمة

من ناحية أخرى قال رئيس وزراء الهند ناريندا مودي اليوم السبت، إن بلاده جاهزة لإنتاج كميات ضخمة من لقاحات كوفيد-19 عندما يعطي العلماء إشارة البدء. وفي الاحتفالات السنوية التي أجريت في القلعة الحمراء التي يعود تاريخها إلى القرن السابع عشر والتي تقلصت مراسمها بسبب جائحة كورونا، قال مودي إن الاعتماد على النفس صحيا واقتصاديا أولوية لحكومته. مودي الذي كان يعتمر عمامة باللونين البرتقالي والأبيض ويضع وشاحا بنفس اللونين يغطي به فمه وأنفه كلما اقترب منه أحد قال "ليس لقاحا واحدا ولا اثنين، وإنما يجري اختبار ثلاثة لقاحات في الهند". وأضاف "وإلى جانب الإنتاج الضخم، فإن خارطة الطريق لتوزيع اللقاح على كل هندي في أقل وقت ممكن جاهزة أيضا". وخضع الجنود الذين تقضي المراسم بأن يكونوا في استقبال مودي لحجر صحي قبل الحدث بأيام، واقتصر عدد الضيوف على 4000 جلسوا على مسافة تفصل بينهم بنحو مترين. كما أقيمت نقاط طبية مزودة بعربات إسعاف لاستقبال من يظهر عليه أي عرض من أعراض كوفيد-19 عند دخوله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *