أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / القاضية عون تكشف سبب توجيه الإتهام إلى زوج الفنانة نانسي عجرم بالقتل العمد

القاضية عون تكشف سبب توجيه الإتهام إلى زوج الفنانة نانسي عجرم بالقتل العمد

آخر تحديث :2020-01-16 10:15:00

القاضية عون تكشف سبب توجيه الإتهام إلى زوج الفنانة نانسي عجرم بالقتل العمد

القاضية عون تكشف سبب توجيه الإتهام إلى زوج الفنانة نانسي عجرم بالقتل العمد
توجيه الإتهام إلى زوج الفنانة نانسي عجرم بالقتل العمد

العلم الإلكترونية: متابعة

فسرت القاضية غادة عون مدعي عام جبل لبنان، قرار الاتهام بالقتل العمد الذي أصدرته بحق زوج نانسي عجرم، الدكتور فادي الهاشم بأنه جاء استناداً إلى المادتين 547/229 من قانون العقوبات اللبناني، حيث ختمت التحقيقات في ملف الحادث الذي وقع في فيلا”عجرم” في نيو سهيلة كسران، واحالت الملف إلى قاضي التحقيق الأول في جبل لبنان نقولا منصور.

القاضية عون أورَدَت في “ورقةِ الطلب”، الادعاء على الدكتور فادي الهاشم زوج عجرم بموجب المادة 547 معطوفة على المادة 229 من قانون العقوبات والتي تتراوح عقوبتها ما بين 15 و20 سنة أشغال شاقة.

واظهرت التحقيقات، أنّ نانسي عجرم أُصيبَت في ساقها اليسرى، نتيجة شيءٍ حارق، أو شهبٍ ناري، كما جاء في إفادة الطبيب الشرعي نادر حبيب الحاج، الذي تركَ تقدير سبب الاصابة للقضاء.

وتنصّ المادة 547، على أنّ “من قتل إنسانًا قصدًا عوقب بالأشغال الشاقة من خمس عشرة سنة الى عشرين سنة. تكون العقوبة من عشرين سنة الى خمسة وعشرين سنة إذا ارتكب فعل القتل أحد الزوجين ضد الآخر”.

أما المادة 229 فتنصّ، على أنّه “لا يعاقب الفاعل على فعل الجأته الضرورة الى أن يدفع به عن نفسه أو عن غيره أو عن ملكه أو ملك غيره خطرًا جسميًا محدقًا لم يتسبب هو فيه قصدًا شرط أن يكون الفعل متناسبًا والخطر”.

وتأتي هذه التطورات عقب قرار القاضية عون، التوسع في التحقيق في قضية مقتل الشاب محمد الموسى، بناءً على طلب وكيل عائلته.

جدير بالذكر، إلى أنّ الموسى سوري الجنسية، رحل عن دنيانا في الخامسِ من يناير الجاري، برصاصٍ من سلاح الدكتور فادي الهاشم زوج نانسي عجرم، بعدما تسلَّلَ ليلًا الى منزله بهدف السرقة، حيث يسكن مع عائلته.

(Visited 177 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

إصابة ثلاثة أشخاص ووفاة واحد في انفجار قنينة غاز بالحي المحمدي

خلف انفجار قنينة من الحجم الكبير داخل شقة، مقتل شخص، وإصابة 3 أشخاص آخرين بحروق متفاوتة الخطورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *