أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / الغرفة المتنقلة لمحكمة الاستئناف بالعرائش تدخل قضية الضحية «فرح» الى المداولة

الغرفة المتنقلة لمحكمة الاستئناف بالعرائش تدخل قضية الضحية «فرح» الى المداولة

آخر تحديث :2020-07-09 18:33:25

الغرفة المتنقلة لمحكمة الاستئناف بالعرائش تدخل قضية الضحية «فرح» الى المداولة

 

قضية الضحية «فرح» تدخل المداولة
قضية الضحية «فرح» تدخل المداولة

العلم الإلكترونية – هشام الدرايدي

أرجأت الغرفة المتنقلة لمحكمة الاستئناف بالعرائش في جلسة صباح أول أمس الثلاثاء ملف قضية الضحية “فرح” جنحي استئنافي اعتقال رقم 1951/2601/2019 للمداولة يوم الثلاثاء المقبل بتاريخ 14 يوليوز 2020 من أجل البث في حكمها الابتدائي الذي صدر في حق كل من الطبيب المولد ومولدتين بعقوبات نافذة شهرين ونصف وثلاثة أشهر وشهرين تواليا..

وقد حضر هذه الجلسة والتي أخرت لأزيد من 10 جلسات بسبب جائحة كورونا التي يعيشها المغرب، كل من محاميي الضحية والمتابعين في مرافعة وصفت بالساخنة اتبعتها هيئات حقوقية وأسرة الضحية، استمعت فيها هيئة القضاء القادمة من استئنافية طنجة والمكونة من 3 قضاة والنائب العام الى مرافعة محاميي الهالكة وجنينها مؤكدين على ضرورة انصاف الضحايا واتخاذ القانون مجراه في هذا الملف مع رفع التعويضات أسرة الضحية، فيما ذهبت هيئة الدفاع عن المتابعين في هذا الملف الى تصنيفهم ضمن خانة ضحايا المنظومة الصحية بالمغرب من خلال مرافعتهم، بحكم الظروف الصعبة التي يشتغلون فيها الأطر الصحية من قبيل نقص في الموارد البشرية والاجهزة الطبية بالمستشفى الإقليمي بالعرائش، وخصوصا قسم الولادة.

وفي متابعة حقوقية لهذا الملف الذي قلب الرأي العام نهاية العام الماضي، أكد رئيس الرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق الانسان بالمغرب السيد “محمد بلمهيدي” في تصريح لجريدة العلم على أن ملف الضحية “فرح” عرف التقصير بلغ حد الإهمال من طرف الأطر الصحية المتابعة قانونيا، وانهم كهيئة حقوقية تتابع عن كثب التطورات الجارية بهذا الملف وملفات مشابهة لها تضررت من قسم الولادة بالمستشفى الإقليمي، الذي أصبح يقض مضجع باقي الحوامل.

يذكر أن الطبيب المولد واحدى المولدات الممرضات المتابعين في ملف “فرح” قضيتا مدة عقوبتهما النافذة في حقهما والصادرة بالحكم الابتدائية أوائل شهر أكتوبر من العام الماضي، حيث كانا يتابعون رهن الاعتقال، فيما ظلت ممرضة مولدة التوليد الثانية والمحكوم عليها بشهرين نافذة ابتدائية في سراح، وانتظار ما ستسفر عنه جلسة الحكم الاستئنافية بعد المداولة الأسبوع المقبل من هذا الشهر.

ويرى متابعون حقوقيون أن هذا الملف والذي استأنفته 3 أطراف على غير المعتاد قد يستغرق وقتا تحت قبة القضاء، والفيصل فيه هو الزمن.

(Visited 1٬696 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

برقية تهنئة من الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون إلى جلالة الملك محمد االسادس

الرئيس الجزائري يهنئ جلالة الملك محمد السادس بمناسبة عيد العرش المجيد

توصل جلالة الملك محمد االسادس، بمناسبة عيد العرش المجيد، ببرقية تهنئة من رئيس الجمهورية الجزائرية الديموقراطية الشعبية، عبد المجيد تبون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *