بحث متقـدم
 
 
 
 
  شغف ...
 محمد اسموني - المغرب
  جماعة أولاد عزوز
 bouchaib hatib - المغرب
  شيء ما ...
 محمد اسموني - المغرب
  شيء ما ...
 محمد اسموني - المغرب
  إنا لله و إنا إليه راجعون
 محمد اسموني - المغرب

   هل توافق على سجن مثليي بني ملال؟

  ـ لا
  ـ نعم
  ـ لا رَأْيَ لدَيَّ
أرشيف إستطلاع الرآي

 
 
       خريطة الموقع   اتصال
 الوطـنـية  |    من الأقاليم  |    اقتصــادية  |    قضايا و حوادث  |    المجتمع و الأسرة  |    الحــدث  |    الريــاضة  |    الأخيــرة  |  
        الوطـنـية

الترقية والتعويضات والحركة الانتقالية في اجتماع هام لوزير التربية الوطنية بالنقابات
 
شكلت الترقية والتعويض عن العمل بالوسط القروي والحركة الانتقالية ومباريات الدكاترة أهم المحاور التي طبعت اجتماع النقابات التعليمية الخمس الأكثر تمثيلية بوزير التربية الوطنية السيد محمد الوفا الأسبوع الماضي.
وخصص الاجتماع لمناقشة حصيلة المخطط الاستعجالي،حيث تم تقديم عرض من قبل مفتش الشؤون التربوية وآخر لمفتش الشؤون المالية، وقد تم ارجاء مناقشة العرضين الى حين تمكن النقابات من استكمال تجميع كل ملاحظاتها حول البرنامج الاستعجالي وفق نتائج التقويم المعروضة. وقد حدد شهر شتنبر المقبل كموعد لمناقشة هذه العروض.
وبالنسبة لملف التعويض عن العمل بالوسط القروي، تم تحديد يوم 15 شتنبر كآخر أجل لاعداد لوائح المستفيدين وستعقد لجنة وزارية مشتركة بين وزارة تحديث القطاعات العامة والصحة والمالية للبت في هذه اللوائح من أجل عرضها على اللجن الاقليمية.
وتم الاتفاق، في مايخص ملف تغيير الاطار، على عقد لجنة مشتركة يوم الجمعة 27 يوليوز 2012 للبت في الطعون والحسم النهائي في المعايير.
وتقرر الحسم في ملفات ملحقي الادارة والاقتصاد والملحقين التربويين والاطر المشتركة والادارة التربوية وأطر التوجيه والتخطيط وأطرالمصالح المادية والمالية في اطار لجنة المنظومة التربوية في غضون شهر أكتوبر المقبل.
وبخصوص ملف الأساتذة المبرزين، تم تقديم خلاصات النتائج التي توصلت اليها اللجنة المشتركة وعرض الوزير للتطور الملف في الاتجاه السلبي وأخبر أنه قد عرضه على مجلس النواب في شأن استعمال نقط التلاميذ كرهينة وورقة ضغط للتفاوض.
واقترحت الجامعة الحرة للتعليم بالنسبة لملف موظفي السلم التاسع، بعد الاستماع الى عرض مدير الموارد البشرية في الموضوع حول تسوية الملف، وضع السلم التاسع في طريق الانقراض عن طريق تسريع وتيرة الترقي وتحديد سقف لها، كما كان الشأن بالنسبة للسلم السابع والثامن.
وفي مايتعلق بملف الترقية بالاختيار 2011 فإن الإعداد يتم للوائح المستفيدين من الاقدمية الاعتبارية (سنتين جزافيتين لحاملي شهادة الإجازة الذين يقدر عددهم حوالي 40 ألف مستفيد) ، وقد أكدت الجامعة الحرة للتعليم أحقية هذه الفئة من الاستفادة من السنتين الجزافيتين بالرغم من كونها لا تغطي حجم الضرر الذي لحقها، إلا أنه لايجب إغفال فئة أخرى لم تحصل على الشهادة ولكن مرتبة في نفس لوائح الترقي لسنوات.. وقد اقترح السيد الوزير على مدير الموارد البشرية تجميع المعطيات حول هذه الفئة من اجل اقتراح الحلول المناسبة.
وبالنسبة لملف الامتحان المهني لسنة 2012، أكد الوزير على ضرورة احترام المواعيد والقرارات التي تم الالتزام بها في الاجتماعات السابقة والتأكيد ذاته جاء على لسان مدير المركز الوطني للامتحانات ومن أهمها ملاءمة المهمة لطبيعة مواضيع الامتحان. وقد ركزت مداخلة الجامعة الحرة للتعليم على ضرورة ايلاء أهمية قصوى لنظام الامتحانات ولاسيما مسألة الجهوية في حصيص الناجحين في الامتحانات المهنية، وقد تقرر ايفاد ملاحظات النقابات التعليمية مكتوبة حول نظام وتنظيم الامتحانات.
وحول ملف تتبع مباريات الدكاترة، صرح السيد الوزير أنه عقب سلسلة من الطعون حول المباراة قرر إلغاء المباراة الى حين التدارس في شأنها مع النقابات.
وبالنسبة للملفات الصحية تمت مراجعة كل الملفات الصحية المعروضة على اللجنة الصحية المركزية وسيتم اطلاع النقابات في لجنة خاصة على نتائجها والتي يشرف عليها أطباء متخصصين من وزارة الصحة.
وأكد السيد الوزير، في مايتعلق الحركة الانتقالية، على احترام كل المواعيد التي تم الاتفاق عليها في الاجتماعات السابقة مع النقابات.
وبشأن ملف الغياب، اعتبر السيد الوزير ان ماراج حول الخط الأخضر مبتور من سياقه العام وأن الامر يدخل في تحديث آليات التدبير الاداري المندمج البعيد عن المقاربة الزجرية.
وبخصوص ملف التقاعد النسبي، وبعد عرض المعطيات والارقام على النقابات، حيث بلغ عدد الراغبين في الاستفادة من التقاعد النسبي 124 حالة موزعة على مختلف الأسلاك ومتوفرة على موافقة النيابات والاكاديميات، قد تقرر تلبية طلباتهم.
وأعلن السيد الوزيربالنسبة لملف تدبير الخصاص، عن عزمه إبرام عقدة مع متقاعدي قطاع التعليم المتوفرين على الشروط المطلوبة انطلاقا من الموسم المقبل في إطار تحيين مرسوم الساعات الاضافية.
وبالنسبة لملف التفتيش، سيتم مناقشة ملف التفتيش التربوي والتوجيه والتخطيط والمصالح المادية والمالية مع النقابات الخمس الاكثر تمثيلية.
وصرح السيد الوزير بالنسبة للتعويض عن التكوين أن التعويض سيصرف لكل المستحقين قبل 31 دجنبر2012.
31/7/2012
عدد القراءات : 3051
commantaire | imprimer | envoyer à un amie