بحث متقـدم
 
ديلي تلجراف: العراق يشهد أكثر الأعوام دموية على مدى قرن من الزمان
إحالة أوراق 11 متهمًا بـ "مذبحة ستاد بورسعيد" الشهيرة للمفتي و30 مايو الحكم النهائي
حجز ألاف الأقراص المدمجة ومنها الأفلام الخليعة
نجاح أول عملية في العالم لزرع عضو ذكري: الفريق الطبي يؤكد أن المستفيد يشعر بالنشوة والإثارة الجنسية ويتمتع بالقدرة على القذف
آخر وصية لمواطن أمريكي قبل وفاته: "لا تنتخبوا هيلاري كلينتون".. وأقاربه: حتى لو كانت المرشحة الوحيدة
بعد إيبولا... مرض غامض يظهر في نيجيريا يتسبب في وفاة 18 شخصاَ في غضون ساعات
 
 
 
 
  حروب بالوكالة أو الفخاخ المنصوبة لمنطقة الخليج العربي: محاولات نسف التحالفات لزرع الفوضى الخلاقة.. بقلم // عمر نجيب  
  تم التحضير لها في اجتماعات سرية عقدت في تندوف بحضور موالين للجبهة من الداخل‪:‬ خطة لتأجيج الأوضاع في أقاليمنا الجنوبية وهذه تفاصيلها  
  العمدة جاك بوي مقتاد إلى السجن‪:‬ عمدة فرنسي يشنق نفسه.. ويعتذر على "نهايته المؤسفة".. بقلم // أحمد الميداوي  
  تغيير سعر الدرهم بالنسبة لليورو والدولار هل الحكومة تريد تنفيذ إملاء صندوق النقد الدولي بالتحرر النهائي لقيمة الدرهم؟  
  أطر مهن التمريض وتقنيات الصحة تحتج أمام وزارة الصحة: استنكرت فتح المباراة أمام الخواص والتلاعب في النظام الداخلي وعدم التزام الوزارة بالاتفاقات المبرمة  
  معطيات تخلط أوراق التحقيق في‮ «‬محرقة‮» ‬طانطان: نفي‮ ‬المسؤولية عن الطريق والحافلة واتهام نافذين بامتلاك صهاريج تشكل قنابل موقوتة  
  ‮ ‬أكدها إعلامي‮ ‬هندي‮:‬ المغرب‮ ‬يملك مؤهلات تجعله الشريك الأمثل للمجتمع الدولي‮ ‬في‮ ‬مكافحة التطرف وتعزيز الاستقرار الإقليمي‮ ‬ ‮ ‬  
  المناسبة شرط: ديون الدنيا والآخرة..! ‬بقلم // محمد بلفتوح  
  السياسة... وأسئلتها في المغرب الراهن!؟ بقلم // محمد أديب السلاوي  
  غضبُ النّقابات مُستمر: مسيراتٌ جهويّة يوم الأحد المقبل وتهديدٌ بإضراب عام.. !  
 
  رخص سياقة الحافلات والشاحنات
 yassine - هولندا
  قل... و لا تقل ....
 ابن الحرة - المغرب
  خيبة أمل في الجزائر وتندوف
 علي - مصر
  مخيمات تيندوف
 ياسين - هولندا
  من طنجة إلى الكويرة
 علي - فرنسا

   من يتحمل المسؤولية في حادثة "طانطان" المأساوية؟

  السلطات الحكومية
  السائق
  الأقدار
أرشيف إستطلاع الرآي

 
 
     بسبب هدم منازل بنيت بدون ترخيص بنواحي‮ ‬مراكش: مواجهات بين السكان والقوات العمومية تخلف إصابات وخسائر ...       فضائح فساد النظام الجزائري في كتاب فرنسي جديد‪:‬ جزائريون ينوون مقاضاة بنوك فرنسية تغاضت عن مصادر أموال طائلة لمسؤولين بارزين في نظام بوتفليقة...       المجلس الإداري للإتحاد العام لمقاولات المغرب يعلن عن ترشيح الثنائي مريم بنصالح شقرون ومحمد طلال لمنصبي الرئيس ونائبه ويحدد موعد يوم 12 مايو المقبل لانعقاد الجمعية العامة الانتخابية ...       في‮ ‬منشور وزير العدل حول أجور المفوضين القضائيين‮:‬ الإقرار بالإختيارية والمساعدة القضائية وتحديد التعويض الكيلومتري...       وسط تهديدات بتجميد الحوار‪:‬ الخروقات على الأرض في ليبيا تُؤجّج الخلافات بين المفاوضين في المغرب...       " الفلسفة واليومي " في لقاء حول الأعمال الكاملة للمفكر المغربي عبد السلام بنعبد العالي‪:‬ أكبر تهديد يطال المفكر هو إحساسه بأن المجتمع في غنى عنه و لا حاجة له لما ينتجه من أفكار ...       النقابات تنتقد‮ «‬المثلث الملعون‮» ‬في‮ ‬تدابير الحكومة لإصلاح التقاعد: الإصلاح لا‮ ‬يعني‮ ‬تغليب التوازنات المالية على التوازنات الاجتماعية...       فرع حزب الاستقلال يقف على اختلالات تدبير الشان المحلي بـ"عين اللوح" إقليم افران: 
غياب بنية تحتية‪..‬ مسالك طرقية‪..‬ مراكز صحية مؤهلة‪..‬ ...       جماهير الوداد تحتفي بالكلاسيكو بإحتفالية وتيفو عالمي امام فريق الجيش الملكي ...       الأخ رحال المكاوي يترأس المجلس الإقليمي لحزب الاستقلال بالفقيه بنصالح تحت شعار «الشغل، الصحة، التعليم...من أولويات المواطن» *التسيير الارتجالي للمجلس البلدي حكم على المدينة بالتخلف والبطالة تمس 50 في المائة من شبابها...       قمة أفريقية أمنية لمحاربة الإرهاب في الأردن ...       مع‭ ‬الدورة‭ ‬الثامنة‭ ‬والعشرين‭ ‬من‭ ‬بطولة‭ ‬القسم‭ ‬الوطني‭ ‬الثاني‭ ‬لكرة‭ ‬القدم‭ :‬ هل‭ ‬يؤدي‭ ‬شباب‭ ‬هوارة‭ ‬ضريبة‭ ‬فرحة‭ ‬صعود‭ ‬اتحاد‭ ‬طنجة‭. ‬ اتحاد‭ ‬المحمدية‭ ‬ومهمة‭ ‬التشبث‭ ‬بأمل‭ ‬النجاة‭ ‬أمام‭ ‬اتحاد‭ ‬تمارة‭ ‬ومولودية‭ ‬وجدة‭ ‬وشباب‭ ‬قصبة‭ ‬تادلة‭ ‬في‭ ‬لقاء‭ ‬الكل‭ ‬يبكي‭ ‬على‭ ‬ليلاه ...       بعد إيبولا... مرض غامض يظهر في نيجيريا يتسبب في وفاة 18 شخصاَ في غضون ساعات...       كَبُرَ الشوقُ شعراً لمراكش والقصيدة في عِصْمةِ مليكة العاصمي..! ...       الأمين العام لحزب الاستقلال يترأس أنشطة مكثفة بمدينة مراكش‪:‬ المدن المغربية تعاني تشوهات عمرانية خطيرة بسبب تراكم الأخطاء وغياب الإرادة السياسية ‪*‬الحكومة الحالية لا يهمها التعمير بقدر اهتمامها بإطلاق الإشاعات عبر المواقع الإلكترونية ‪*‬ضرورة توفير إطار قانوني يواكب التطورات ويستجيب لانتظارات المواطنين مع الإسراع بإصدار مراسيم التقطيع ...       مطار مراكش المنارة الدولي يتبوأ المرتبة الثانية على الصعيد الوطني بعد مطار الدارالبيضاء...       النقـــــد الذاتـــي للزعيـــم عـــــلال الفاســـي كــان حاضـــرا ضمـــن فعاليــات البرنامج الوطنـــي مـــع الكتـــاب فـــي محطتـــه الثانيــــــة...       آخر وصية لمواطن أمريكي قبل وفاته: "لا تنتخبوا هيلاري كلينتون".. وأقاربه: حتى لو كانت المرشحة الوحيدة...       من يوقف "تصدير" النساء الحوامل من ازيلال إلى المستشفى الجهوي ببني ملال؟ طبيبتان أخصائيتان في طب التوليد ل44 جماعة قروية! ...       بطولة‭ ‬إسبانيا‭:‬ برشلونة‭ ‬يُسقط‭ ‬فالنسيا‭ ‬والهدف‭ ‬ال‭ ‬400‭ ‬لميسي‭ ‬وريال‭ ‬مدريد‭ ‬يختبر‭ ‬جاهزيته‭ ‬لديربي‭ ‬الغضب‭ ‬بفوز‭ ‬عريض‭ ‬على‭ ‬ملقة...  
       خريطة الموقع   اتصال
 الوطـنـية  |    من الأقاليم  |    اقتصــادية  |    قضايا و حوادث  |    المجتمع و الأسرة  |    الحــدث  |    الريــاضة  |    الأخيــرة  |  
        اقتصــادية

البنك الشعبي يقدم منتوجا جديدا لفائدة مغاربة العالم تحت إسم: «امتيازات بلادي»
 
أعطى البنك الشعبي الانطلاقة الرسمية للحملة الموجهة لجميع المغاربة المتواجدين عبر مختلف بلدان العالم والمتضمنة لعرض متنوع وزاخر بالخدمات المصرفية.
والعرض الجديد، يأتي، حسب السيد حسن البصري مدير عام بنك مغاربة العالم التابع لمجموعة البنك الشعبي، في ظل الأزمة الاقتصادية والمالية الدولية التي تأثر بها بشكل جلي مغاربة العالم لاسيما على مستوى المداخيل.
إن المنتوج الجديد للبنك الشعبي «امتيازات بلادي» سيمكن مغاربة العالم من الحصول على الخدمات البنكية بأقل تكلفة مع الاستفادة ، وفي سابقة من نوعها من خدمات تتعدى المجال المصرفي عبر تمكينهم من الولوج الى مختلف العلامات التجارية المتخصصة في شتى المجالات وعلى امتداد خريطة المغرب.
ومن أهم الامتيازات والمنتوجات المتضمنة في العرض الجديد نجد ما يلي:
ـ التحويل الفوري: التقييد الفوري لمبلغ التحويل في دائنة حساب الزبون من مغاربة العالم مع اطلاعه مسبقا على سعر الصرف المطبق.
ـ بطاقة بلادي، وهي بطاقة مسبقة الأداء قابلة للتعبئة، موجهة خصيصا للزبناء من مغاربة العالم وأقاربهم دون أن يكونوا ملزمين بفتح حساب أو التنقل الى الوكالة البنكية وذلك 24 ساعة في اليوم 7 أيام في الأسبوع مع الاستفادة من عدة خدمات إلكترونية.
ـ 3 باقات بلادي «الكل في واحد» تجمع بين منتوجات وخدمات بنكية وشبه بنكية:
ـ باك بلاد لجميع مغاربة العالم
ـ باك بلادي إيترجي لكل شباب مغاربة العالم ـ
باك بلادي برستيج للزبناء مغاربة العالم من الدرجة الأولى.
وللإشارة ، فإن الباقات المصرفية الثلاث تتميز بتسعيرة جد متميزة ومحتوى متنوع وعملي.
أما على مستوى الخدمات البنكية فهناك عدة باقات معرفية منها:
ـ حساب للشيك بالدراهم القابلة للتحويل ودون مصاريف مسك الحساب
ـ مجانية السحب والأداء
ـ مجانية مصاريف الاشتراك الشعبي نيت وكذا الشعبي موبيل
ـ رسائل إخبارية قصيرة عبر الهاتف النقال
ـ بطاقة مسبقة الأداء بلادي بالمجان مع الإعفاء من مصاريف التعبئة
ـ مجانية التحويلات انطلاقا من شبكة البنك الشعبي بأوروبا.
ـ الإعفاء من مصاريف ملف السلف العقاري
ـ اقتطاعات أوتوماتيكية بالمجان شهريا
ـ عمليات مجانية لتسليم الشيكات شهريا.
ـ تحويلات أموال مجانية شهريا.
وإضافة إلى ما ذكر، يمكن لمغاربة العالم الاستفادة من امتيازات خاصة لدى مجموعة من العلامات التجارية في شتى المجالات وعبر مختلف ربوع البلاد:
ـ فنادق ورياض ودور الضيافة
ـ مطاعم وفضاءات للاسترخاء والفروسية
ـ تنظيم الحفلات والأعراس ومحلات للديكور، وفور اشتراكه في إحدى الباقات يستلم الزبون من مغاربة العالم بطاقة مشخصة للانخراط في برنامج الامتيازات، وكذا دليلا يتضمن جميع هذه الامتيازات حسب الأنشطة والجهات.
ويمكن لمغاربة العالم تتبع المستجدات المرتبطة ببرنامجهم عن طريق الموقع الالكتروني المخصص لامتيازات بلادي (www.g b p.ma)
كما تم وضع خط هاتفي طيلة أيام العمل من الساعة 8.20 والنصف إلى الساعة السادسة ونصف إلى الساعة السادسة ونصف مساء للإجابة عن تساؤلات منخرطي برنامج امتيازات بلادي
إن عرض «امتيازات بلادي» جاء في إطار التوجه الوطني للدولة المغربية، حيث سبق أن اعتمدت الحكومة والبنوك سلسلة من التدابير الرامية لاحتواء تأثيرات هذه الأزمة خصوصا عبر اعتماد مجانية التحويلات والتخفيض المهم لعمولات الصرف ووضع آليات لتحفيز استثمارات مغاربة العالم عبر تقديم الدولة لتسبيق غير قابل للتسديد في حدود 10 في المائة من المشروع المطلوب تمويله، والذي قد يصل إلى غاية 5 ملايين درهم، على أن يتكفل المستثمر المغربي المقيم بالخارج بنسبة 25 % من هذا المبلغ بالعملات في حين تتكفل البنوك بتوفير المبلغ المتبقى. كما تتضمن هذه التدابير تمكين مغاربة العالم من الاستفادة من ضمان السكن لتسهيل حصولهم على السكن.

الدار البيضاء ـ العلم

22/7/2009
عدد القراءات : 2201
commantaire | imprimer | envoyer à un amie