الرئيسية / slider / نجا 3 منهم فقط.. وفاة ركاب وطاقم الطائرة الباكستانية المحطمة

نجا 3 منهم فقط.. وفاة ركاب وطاقم الطائرة الباكستانية المحطمة

آخر تحديث :2020-05-22 15:33:26

Last updated on مايو 24th, 2020 at 12:47 م

 نجا 3 منهم فقط.. وفاة ركاب وطاقم الطائرة الباكستانية المحطمة

استغاثة قائد الطائرة الباكستانية قبل تحطمها

نجا 3 منهم فقط.. وفاة ركاب وطاقم الطائرة الباكستانية المحطمة
تحطم طائرة باكستانية على متنها 98 شخصاً

العلم الإلكترونية – وكالات

أعلنت السلطات الباكستانية، اليوم الجمعة 22 ماي، عن تحطم طائرة ركاب في كراتشي، جنوب البلاد، على متنها 98 شخصاً.

وقال مسؤول من هيئة الطيران المدني الباكستانية إن الطائرة المحطمة تتبع الخطوط الجوية الحكومية.


وتحطمت الطائرة فوق منطقة سكنية بالقرب من مطار كراتشي، وهو ما يرجح ارتفاع عدد الضحايا.

تحطم طائرة باكستانية على متنها 107 ركاب
نجا 3 منهم فقط…

وكانت الطائرة قبل تحطمها تحاول الهبوط في المطار. وفور الحادث، شوهدت سحب الدخان الأسود تتصاعد من الموقع.

وحسب مقاطع فيديو، بدت أجزاء من الطائرة المحطمة في المنطقة السكنية، فيما هرع سكان محليون للمساعدة.

وفي تصريح سابق لعمدة كراتشي قبل أن يتم الإعلان عن ناجين، أعلن عن وفاة جميع ركاب وطاقم الطائرة الباكستانية المنكوبة.

وبين من كانوا على متن الطائرة الباكستانية المنكوبة، أمس الجمعة، بمدينة كراتشي، وهم 98 شخصاً، بين ركاب وأفراد طاقم، نجا 3 منهم فقط، تم نقلهم إلى المستشفيات، فيما نشر موقع LiveATC المتتبع اتصالات الطيران بالعالم، تسجيلا صوتيا تبثه “العربية.نت”، وهو لآخر اتصال من قائد الطائرة الذي أرسل إشارة استغاثة أبلغ فيها برج المراقبة بمطار مدينة كراتشي الدولي، أن محركي الـ Airbus A 320 تعطلا عن العمل أثناء محاولته الهبوط.

بعدها حام بالطائرة فوق المطار، وقام بمحاولة ثانية للاقتراب من مدرجه مجددا، لكنه لم يفلح، فأبلغ برج المراقبة أن الطائرة تنحرف عن مسارها يسارا، وطلب إذنا بالهبوط في أحد مدرجي المطار، وبعد 12 ثانية أرسل إلى العاملين في برج المراقبة إشارة استغاثة Mayday في وقت منحوه إذنا بالهبوط على أي من المدرجين، غرب وجنوب غربي المطار، وكان ذلك آخر اتصال بينه وبرج المراقبة قبل أن تهوي الطائرة وتسقط متحطمة في منطقة Model-Colony السكنية، وفقا للوارد بوسائل الإعلام المحلي.

ذلك الاتصال، أثبت أن تحطم الطائرة كان سببه عطل فني، غير معروف بعد، وهو ما قاله أيضا المتحدث باسم الخطوط الجوية الباكستانية، عبدالله خان، ونقلته وكالة “رويترز” ضمن خبر ذكرت فيه أن الجيش الباكستاني أرسل هليكوبتيرات لتقييم الأضرار والمشاركة في جهود الإنقاذ التي قامت بها فرق بحث في المناطق الحضرية على الأرض، سعيا للعثور على ناجين بين حطام الطائرة التي كانت قادمة من “لاهور” عاصمة إقليم البنجاب، والبعيدة في الوسط الشرقي الباكستاني 1200 كيلومتر عن كراتشي، حيث سقطت.

أما من حالفهم الحظ ونجوا من تحطم الطائرة، فهم Zafar Masud رئيس مجلس إدارة بنك البنجاب، والثاني هو Mohammed Zubair، أما الناجي الثالث، فهي Tahira Mahmoud، والتي ليس من المعروف إذا كانت من الركاب أو أفراد الطاقم، كما أن صورتها لم تظهر في وسائل الإعلام الباكستانية وغيرها بعد.

(Visited 458 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

المجلس الوطني لحقوق الإنسان يقيس آثار جائحة كورونا على العاملين بالمغرب

المجلس الوطني لحقوق الإنسان يوجه نداء يضم عدة توصيات حول الحقوق الإنسانية للعاملين في ظل جائحة كورونا ببلادنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *