وزيرة التربية الوطنية الجزائرية تؤكد حذف “البسملة” من الكتب الدراسية ومواقع التواصل الإجتماعي تشتعل

وزيرة التربية الوطنية الجزائرية تؤكد حذف “البسملة” من الكتب الدراسية ومواقع التواصل الإجتماعي تشتعل

وزيرة التربية الوطنية الجزائرية تؤكد حذف البسملة من الكتب الدراسية ومواقع التواصل الإجتماعي تشتعل

 

 

 

أكدت وزير التربية الوطنية الجزائرية “نورية بن غبريت” إلغاء وزارتها لـ”البسملة” من الكتب المدرسية، وذلك في تصريحات لها على هامش افتتاح الدورة البرلمانية العادية يوم أمس الاثنين، لمجلس الأمة لتؤكد تصريحات “التنسيقية الوطنية لأساتذة العلوم الإسلامية” والبرلماني “مسعود عمراوي” بخصوص حذف الوزارة لـ”البسملة” من الكتب المدرسية الجزائرية التي أطلقوها في شهر حزيران/يونيو الماضي.

 

وزيرة التربية الوطنية الجزائرية

وزيرة التربية الوطنية الجزائرية

 

وأضافت “بن غبريت” بأن “البسملة” موجودة في كتب التربية الإسلامية التي تستلزم حسبها ذلك، في حين حمّلت مسؤولية حذفها من باقي الكتب للمصممين والمشرفين على طباعة الكتب.

 

 

وأثارت تأكيدات “بن غبريت” غضب الجزائريين على موقع التدوينات القصيرة “تويتر” وبعدها على باقي مواقع التواصل الإجتماعي حيث شنوا هجوماً عنيفاً عليها مستنكرين هذا الفعل الذي وصفوه بالمشين، وتسائلوا عن مدى إنزعاجها من “البسملة” في مناهج التعليم!؟ ووصفوها بـ”المندسة”.

 

وزيرة التربية الوطنية الجزائرية تؤكد حذف البسملة من الكتب الدراسية ومواقع التواصل الإجتماعي تشتعل

وزيرة التربية الوطنية الجزائرية تؤكد حذف البسملة من الكتب الدراسية ومواقع التواصل الإجتماعي تشتعل

 

وفي نفس السياق قال مواطن جزائري آخر على صفحتها الشخصية في موقع “تويتر”: حذف البسملة والزيادة في أسعار الكتب….

 

 

وتساءل مواطن آخر على صفحة الوزيرة “بن غبريت” عن ماهي الفائدة من حذف البسملة؟ وما الضرر في وجودها موجها كلامه لوزيرة التربية والتعليم!.

 

العلم الإلكترونية ووكالات _بتصرف_

 

وزيرة التربية الوطنية الجزائرية تؤكد حذف البسملة من الكتب الدراسية ومواقع التواصل الإجتماعي تشتعل

وزيرة التربية الوطنية الجزائرية تؤكد حذف البسملة من الكتب الدراسية ومواقع التواصل الإجتماعي تشتعل


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا