الرئيسية / slider / هجوم إرهابي يصيب فريق عمل فيلم «جيمس بوند» بالفزع

هجوم إرهابي يصيب فريق عمل فيلم «جيمس بوند» بالفزع

آخر تحديث :2019-10-10 14:05:37

هجوم إرهابي يصيب فريق عمل فيلم «جيمس بوند» بالفزع

هجوم إرهابي يصيب فريق عمل فيلم «جيمس بوند» بالفزع
جيمس بوند

 

  • العلم الإلكترونية – روسيا اليوم

 

تعرَّض فريق عمل فيلم “جيمس بوند” إلى حالة من الفزع، بعد انتشار أنباء عن وجود هجوم إرهابي محتمل في موقع التصوير، لدى أكبر قاعدة للقوات الجوية الملكية في بريطانيا.

وتستضيف قاعدة بريز نورتون الجوية البريطانية عددا من الفنيين الذين يعملون على تجهيز مشاهد تابعة لفيلم “جيمس بوند” الجديد الذي يحمل عنوان “لا وقت للموت” (No Time To Die)، إلا أن تصوير الفيلم الروتيني شهد اضطرابا غير متوقع.

وبحسب قناة “روسيا اليوم فإنه قد تم إجلاء ما يقدر بنحو 400 شخص من فريق عمل الفيلم، بينما انتشرت الكلاب البوليسية في المنشأة العسكرية لتمشيطها بحثا عن المتفجرات التي ستستخدم في الهجوم الإرهابي المحتمل، فضلا عن وضع طوق طوله 300 متر حول الشاحنة المشتبه بها.

وأفادت القناة، أن حالة الفزع هذه نتجت عن وجود شاحنة صغيرة داخل القاعدة، عُثر عليها مقلوبة على الأرض، وتملك تصريحا أمنيا منتهي الصلاحية، ما دفع عناصر الأمن إلى إخلاء المنشأة خوفا من أن تكون مفخخة.

ولحسن الحظ لم تحتو الشاحنة الصغيرة على أي متفجرات أو مواد خطيرة أخرى، واتضح بعد البحث أنها تابعة لفريق التصوير، وأن العمال المهملين تركوها داخل المنشأة العسكرية وبهذه الوضعية، منذ استخدامها في تصوير بعض المشاهد خلال الأسبوع الماضي.

(Visited 21 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

فرض البرلمان الأوغندي ضريبة على استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، بحيث يدفع المواطن الراغب باستخدام الفيس بوك أو تويتر أو واتس آب مبلغا يعادل 19 دولارا سنويا. وقال المتحدث باسم البرلمان الأوغندي كريس أوبور، إن القانون الجديد للضريبة أقر الأربعاء وسيصبح ساريا بدءا من السنة المالية الجديدة. وأشار البرلمان إلى أن الهدف من الضريبة زيادة الدخل العام، لكن المنتقدين للقرار قالوا إنه يهدف لمنع الانتقادات للرئيس يوويري موسيفيني الذي يتربع على السلطة منذ عام 1986. وقال مسؤول كبير في وزارة المالية، إن الشركات المشغلة للإنترنت ستحصل الضريبة عن كل بطاقة ذكية تستخدم للوصول إلى أي من منصات التواصل الاجتماعي. وقال نيكولاس أوبيو وهو محام في العاصمة كمبالا يقود منظمة حقوقية محلية، "إنها وسيلة جديدة لقمع حرية التعبير.. هو أمر يُراد به القضاء على الدور المركزي المتزايد لمواقع التواصل الاجتماعي في العمل السياسي". ويستخدم 40% من سكان أوغندا البالغ عددهم 40 مليون نسمة الإنترنت، وفقا لبيانات هيئة الاتصالات الأوغندية وهي منظم الاتصالات الرسمي. ويستخدم فيسبوك وواتساب على نطاق واسع في أوغندا والعديد من الدول الإفريقية الأخرى. وتقول مؤسسة وورلد وايد ويب الدولية، إن استخدام البيانات في إفريقيا ضمن الأعلى تكلفة على مستوى العالم.

عطل مفاجىء في تطبيق واتساب.. لا صوت ولا صورة…

عطل مفاجىء في تطبيق واتساب عطل مفاجىء في تطبيق واتساب.. لا صوت ولا صورة… العلم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *