مكونات المجتمع المدني ترفض مشروع إنشاء وحدة صناعية لجمع ومعالجة النفايات الطبية والصيدلانية

مكونات المجتمع المدني ترفض مشروع إنشاء وحدة صناعية لجمع ومعالجة النفايات الطبية والصيدلانية

مكونات المجتمع المدني ترفض مشروع إنشاء وحدة صناعية لجمع ومعالجة النفايات الطبية والصيدلانية

 

  • العلم: سطات – محمد جنان

يبدو أن مشروع إنشاء وحدة صناعية خاصة بجمع ومعالجة النفايات الطبية والصيدلانية، أصبح فوق فوهة بركان قابل للانفجار في أية لحظة، خاصة بعدما سجلت جل مكونات المجتمع المدني السطاتي من فرق لأحزاب سياسية محلية وفعاليات جمعوية ومستشارين جماعيين من الأغلبية والمعارضة ببلدية سطات، تعرضهم معلنين رفضهم المطلق لهذا المشروع من خلال إصدار بيانات أو بلاغات في هذا الشأن.

هذا المشروع الذي أسال الكثير من المداد وأصبح حديث الخاص والعام كان موضوع عدة لقاءات عقدت بالمناسبة، إذ احتضنت قاعة الندوات التابعة للمركب السياحي “كرين بارك” خلال الأسبوع الأول من الشهر الجاري مائدة مستديرة تحت عنوان “سطات ماشي مزبلة” من تنظيم الجمعية المغربية لحماية البيئية والتنمية المستدامة، حيث تم تسليط الضوء على ظروف وحيثيات هذا المشروع عبر عدة مداخلات قيمة لأساتذة أجلاء والتي تفاعلت معها العديد من الهيئات والتنسيقات الجمعوية والسياسية من خلال تقديم تساؤلات واقتراحات في الموضوع، خلصت في نهايتها إلى التنديد وشجب كل محالة يراد منها تمرير مشروع من هذا النوع لانعكاساته السلبية على صحة الإنسان والطبيعة.

كما كانت الفرصة سانحة لمجموعة من الفعاليات الجمعوية التي التأمت فيما بينها مساء يوم: الأحد 23 يوليوز الجاري بفضاء الخزانة البلدية بسطات لحضور مناظرة شارك فيها مجموعة من الدكاترة والأساتذة المختصين في مجال البيئة بحضور إحدى الشركات الخاصة حاملة المشروع، حيث عرف هذا اللقاء تقديم عدة مداخلات شاركت فيها الشركة صاحبة المشروع التي أراد مسئوليها الدفاع عنه بكل الطرق إلا أن عزيمة وإصرار الفعاليات الجمعوية للتصدي لمثل هذا المشاريع المضرة بالصحة كانت لهم بالمرصاد، إذ مباشرة بعد فتح باب النقاش تقاطرت الأسئلة والانتقادات الرافضة للمشروع جملة وتفصيلا بناء على معطيات علمية دقيقة ونماذج لوحدات صناعية أخرى احتضنها تراب المدينة دون أن تلتزم بتعهداتها والتزاماتها الموثقة بدفتر التحملات الشيء الذي انعكس سلبا على صحة المواطنين وساهم في انتشار معدل البطالة وسط الشباب الحامل للشهادات العليا، معلنين أنهم سيخوضون كل الأشكال النضالية المشروعة إذا تم فرض هذا المشروع بالقوة على الساكنة وبالتالي اللجوء الى المحكمة الإدارية إن تطلب الأمر ذلك.

مكونات المجتمع المدني ترفض مشروع إنشاء وحدة صناعية لجمع ومعالجة النفايات الطبية والصيدلانية

هذا وقد سبق لعمالة سطات أن توصلت بإرسالية من المديرية الجهوية للبيئة بجهة الدار البيضاء- سطات تتعلق بفتح عمومي حول مشروع إنشاء الوحدة الصناعية المذكورة، الشيء الذي جعل جماعة سطات تقوم بتعليق الإعلان المتعلق بالبحث العمومي الذي انطلق يوم الاثنين 10 يوليوز الجاري بمقر الجماعة، وذلك تبعا للقرار العاملي رقم 2017/361 بتاريخ 20 يونيو 2017 قصد تقديم ساكنة سطات والساكنة المجاورة للمشروع ملاحظات واقتراحات بالسجلات المعدة لهذا الغرض طيلة الفترة المخصصة للبحث العمومي.

وبدورنا نهمس في آذان المسؤولين المعنيين ونقول لهم إن شباب المدينة وسكانها عامة في حاجة ماسة الى مشاريع كبرى منتجة ونافعة ستعود على الجميع بالنفع العميم، دون أن يتم تهريب الصناعات الملوثة والخطيرة من مناطق أخرى والمجيء بها إلى عاصمة الشاوية “مطورة المغرب” بدعوى الاستثمار في ضرب صارخ للمقاربة التشاركية والتنمية التضامنية المنشودة من مشروع الجهوية المتقدمة، إنه نداء نوجهه باسم مكونات المجتمع المدني السطاتي نتمنى أن يجد الأذان الصاغية.

مكونات المجتمع المدني ترفض مشروع إنشاء وحدة صناعية لجمع ومعالجة النفايات الطبية والصيدلانية

مكونات المجتمع المدني ترفض مشروع إنشاء وحدة صناعية لجمع ومعالجة النفايات الطبية والصيدلانية


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا