مدونة المسؤولية الطبية في خدمة شركات التأمين ضد حقوق الأطباء والمواطنين

مدونة المسؤولية الطبية في خدمة شركات التأمين ضد حقوق الأطباء والمواطنين

مدونة المسؤولية الطبية في خدمة شركات التأمين ضد حقوق الأطباء والمواطنين

  • العلم: شعيب. ل

اشتكت إحدى النقابات الطبية من اقصاءها من المشاركة في بلورة مدونة المسؤولية الطبية وعدم توجيه الدعوة لممثليهم  للحضور.

وذكر بلاغ في الموضوع، أن هناك فراغ قانوني يجعل القضاء يستند الى القانون الجنائي من أجل البث في القضايا وإصدار الأحكام، معتبرا الأطباء متهمين، وهو ما يتسبب في سوء معاملتهم، في الوقت الذي كان ينبغي عدم تجريم  الأخطاء الطبية لما سيترتب عن ذلك من عزوف عن المهنة، والتهرب من معالجة الحالات الخطيرة والغير المضمون نجاحها.

وأنه يتم اعتقال والإستماع الى اقوال الأطباء دون حضور ممثل عن هيئة الأطباء كما يفرضه قانون الهيئة، وان الخبرة الطبية تلعب دورا محوريا في اصدار الأحكام، وينبغي  اللجوء الى هيئة الأطباء من اجل تعيين لجان الخبراء لدراسة الملفات.

ومن وجهة نظر النقابة، فمجمل القضايا التي تتعلق بالخطأ الطبي هي فقط مضاعفات وتعقيدات مرتبطة بعمليات جراحية او أدوية موثقة في جميع الدراسات العالمية، وأن  الدراسات أثبتت ان نسبة صفر خطر لنجاح العملية الجراحية والعلاج بنسبة مائة بالمائة غير منطقية و غير موجودة. 

فالأطباء – حسب النقابة – ملزمون بتوفير جميع الشروط الضرورية من اجل سلامة المريض ومن واجبهم الاستعانة بجميع المعطيات العلمية والتقنية عند التطبيب، لكنهم غير ملزمين بالعلاج وغير مسؤولين عن المضاعفات والتصعيدات الجانبية، وأن المريض يتعين عليه أن يتحمل مسؤوليته عند اتخاذ  قرار إجراء عملية جراحية او اخضاعه لمناهج دوائية.

 وطالبت النقابة بإصدار مدونة المسؤولية المدنية للأخطاء الطبية لا تتضمن أية متابعة جنائية، مع  ضمان حق تعويض الضحايا حسب مسطرة قانونية عادلة وواضحة، هذا في الوقت الذي اعتبرت  أن المشروع الذي بين يدي وزارة العدل يخدم فقط مصالح شركات التامين ولا يدافع بتاتا عن حقوق الأطباء والمواطنين.

مدونة المسؤولية الطبية في خدمة شركات التأمين ضد حقوق الأطباء والمواطنين

مدونة المسؤولية الطبية في خدمة شركات التأمين ضد حقوق الأطباء والمواطنين


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا