أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط.. خبراء يدعون المغرب إلى التعامل بحذر وواقعية مع الموضوع

طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط.. خبراء يدعون المغرب إلى التعامل بحذر وواقعية مع الموضوع

آخر تحديث :2020-01-10 13:53:10
طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط.. خبراء يدعون المغرب إلى التعامل بحذر وواقعية مع الموضوع
طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط

طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط

خبراء يدعون المغرب إلى التعامل بحذر وواقعية مع الموضوع

العلم: عبد الالاه شهبون

تسود مخاوفُ من تأثير التصعيد بين واشنطن وطهران على مصالح الرباط في المنطقة، حيث يُتابع المغاربة التطورات المتسارعة بين الطرفين عَقِب اغتيال الولايات المتحدة للجنرال قاسم سليماني، أبرز القادة العسكريين لإيران ومهندس النفوذ الإيراني إقليمياً، وقد ردت ايران بإطلاق أكثر من 12 صاروخاً بالستياً على القوات الأمريكية في العراق، ما يُنذر بحرب جديدة في منطقة الشرق الأوسط.

وفي هذا السياق أكد المحلل السياسي تاج الدين الحسيني استاذ العلاقات الدولية في تصريح ل«العلم» بأن التصعيد بين إيران وأمريكا كان منتظرا لأن اغتيال الجنرال قاسم سليماني أبرز القادة العسكريين ليس بالامر السهل، بدليل أن جنازة الأخير ذهب ضحيتها عدد كبير من المشيعين إثر التدافع بسبب الازدحام، مضيفا أنه في حال التصعيد من طرف الإدارة الأمريكية ردا على إطلاق 12 صاروخا على مصالحها في بغداد، فإنه من الممكن أن نرى حربا إقليمية في منطقة الخليج.

 المحلل السياسي تاج الدين الحسيني استاذ العلاقات الدولية
المحلل السياسي تاج الدين الحسيني استاذ العلاقات الدولية

وتابع المتحدث أنه يمكن أن تتوسع دائرة هذه الحرب المرتقبة في حال تدخل حلفاء أمريكا من دول الخليج، وقال تاج الدين الحسيني إن المغرب ورغم بعده جغرافيا عن المنطقة إلا أن مصالحه الاقتصادية بالأساس سوف تتضرر، خصوصا ارتفاع سعر البترول الذي سيكون أول مؤشر على الأضرار الوخيمة التي ستلحق باقتصاديات البلدان المستوردة لهذه المادة الحيوية.

واعتبر الخبير في العلاقات الدولية أن المغرب سيجد نفسه في وضعية صعبة فيما يتعلق بمسألة التحالفات، لأنه حليف استراتيجي للولايات المتحدة الامريكية، بحكم العلاقات الاستراتيجية المستمرة على مدى سنين طويلة التي تجمع بين البلدين، مشيرا إلى أن المغرب يعتبر أمريكا حليفا قويا فيما يخص ملف الصحراء المغربية، وفي كثير من القضايا ذات الطبيعة الإقليمية، وبالتالي سيكون من الصعب على المغرب أن يتخذ موقفا يناهض المصالح الأمريكية.

طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط.. خبراء يدعون المغرب إلى التعامل بحذر وواقعية مع الموضوع
طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط..

وأوضح أنه على المستوى الشعبي هناك تعاطف واضح ضد الولايات المتحدة الأمريكية، وعلى النظام المغربي أن يأخذ العصا من الوسط تفاديا لترجيح أي كفة على حساب أخرى، مما قد يهدد الاستقرار الداخلي للمملكة.

وقال تاج الدين الحسيني إن المنطقة مرشحة لتطورات خطيرة، مما قد يؤثر على مصالح مجموعة من الدول العربية والإسلامية رغم البعد الجغرافي.

وفيما يخص المخاطر التي قد تتعرض لها الجالية المغربية المقيمة في دول الخليج، خصوصا المتواجدة في دول بالقرب من الحدود الإيرانية في حال نشوب حرب بين أمريكا وإيران، أكد الخبير في العلاقات الدولية، أنه سيجري على المغاربة المقيمين بالخليج مع يجري على الجاليات الأخرى من الدول المسلمة والعربية، مشيرا أن هناك عشرات الآلاف من الجاليات العربية، معتبرا مسألة عودتهم ليست مطروحة في الظرف الراهن بأي حال من الأحوال.

طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط.. خبراء يدعون المغرب إلى التعامل بحذر وواقعية مع الموضوع
طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط..

وارتباطا بنفس الموضوع فقد وصلت حرب التصريحات بين أمريكا وإيران أشدها كمؤشر وفق العديد من الباحثين على اندلاع حرب عالمية ثالثة، خصوصا بعد تأكيد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن الولايات المتحدة حددت 52 موقعا إيرانيا ستضربها إذا هاجمت إيران أي أمريكي أو أي أحد من أصول أمريكية ردا على قتل سليماني، في مقابل إصرار إيراني على الانتقام بشدة وبخيارات واسعة.

وتجمع المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، علاقات تاريخية وثنائية قوية، ولديهما اهتمامات مشتركة في منطقة الشرق الأوسط، لاسيما على مستوى التنسيق لمحاربة النفوذ الإيراني بأرجاء عدّة، بما في ذلك شمال غرب إفريقيا. في المقابل قطع المغرب علاقاته مع إيران سنة 2018، بعد اتهامها وحزب الله بدعم جبهة البوليساريو وتدريب وتسليح مقاتليها.

طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط.. خبراء يدعون المغرب إلى التعامل بحذر وواقعية مع الموضوع
طبول الحرب تقرع مجددا في الشرق الاوسط..

(Visited 204 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

مصدر من داخل اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي يؤكد لـ"العلم": عمل اللجنة يؤطره ميثاق أخلاقي وليس هناك أي استياء من طريقة تقديم غالبية الأحزاب والنقابات لتصوراتها

مصدر من داخل اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي يؤكد لـ”العلم”: عمل اللجنة يؤطره ميثاق أخلاقي وليس هناك أي استياء من طريقة تقديم غالبية الأحزاب والنقابات لتصوراتها

أثناء لقاء اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي مع قادة حزب الاستقلال برئاسة الأمين العام الدكتور نزار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *