دار المغرب بفرنسا تقصي طلبة مغاربة من الإقامة معرضة مستقبلهم للمجهول

دار المغرب بفرنسا تقصي طلبة مغاربة من الإقامة معرضة مستقبلهم للمجهول

دار المغرب بفرنسا تقصي طلبة مغاربة من الإقامة معرضة مستقبلهم للمجهول

  • العلم: الربــاط

توصلت “العلم” بشكايات لمجموعة من طلبة آخرهم طالبة مغربية خريجة المعهد العالي للإعلام والاتصال، تندد بما تصفه إقصاءها من طرف مدير مؤسسة دار المغرب التابعة للحي الجامعي الدولي بباريس من الاستفادة من الإقامة الجامعية عنوة. الطالبة المقبولة للدراسة بجامعة السربون الشهيرة والتي كانت الأولى على دفعتها هذه السنة بالمعهد، تشتكي من سوء تعامل المدير المذكور الذي يرفض حتى استقبالها في مكتبه، ويتعلل بنقص المصادقة على توقيع ضامنها بالديار الفرنسية الذي يرقد في الإنعاش حاليا، ليتم بالتالي حرمانها من حقها الطبيعي في الإقامة وجعلها معرضة للمبيت في العراء في الغربة.

الطالبة المشتكية التي تمر بظروف نفسية سيئة، طرقت جميع الأبواب، بداية بباب الوزير المنتدب لدى وزير الخارجية المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، عبد الكريم بنعتيق، الذي تقول بكون هاتفه وهاتف مستشاره مغلقين على الدوام، ثم الأمين العام لمجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج، عبد الله بوصوف، الذي قال بعدم تخصص مؤسسته في مثل هذا المشكل، نفس الشيء قالته القنصلية وسفارة المغرب بباريس. الطالبة على غرار كثيرين ممن تعرضوا لعدم الاكتراث والاهمال تفكر جادة في التخلي عن حلم اتمام دراستها في هذه المؤسسة العريقة والرجوع لبلادها بعد ما سد المسؤولون من أبناء وطنها جميع الأبواب في وجهها.


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا