خلية تطوان الداعشية كانت تستهدف مسؤولين أمنيين ومنشآت حيوية

خلية تطوان الداعشية كانت تستهدف مسؤولين أمنيين ومنشآت حيوية

خلية تطوان “الداعشية” كانت تستهدف مسؤولين أمنيين ومنشآت حيوية

  • العلم الإلكترونية

أكد المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، حول تفكيك خلية إرهابية اليوم الجمعة، موالية لتنظيم ما يسمى ب”الدولة الإسلامية” مكونة من ثلاثة متطرفين ينشطون بمدينة تطوان.

وذكر بلاغ لوزارة الداخلية، بأن المشتبه فيهم كانوا بصدد التخطيط للقيام بأعمال إرهابية ضد اهداف ومنشآت حيوية بالمملكة باستعمال متفجرات متحكم فيها عن بعد، وكذا اغتيال مسؤولين أمنيين، تنفيذا للأجندة الإرهابية لـ”داعش”.

وأشار البلاغ، إلى أن التحريات أثبتت أيضا أن زعيم هذه الخلية الذي اكتسب مؤهلات عالية في مجال المتفجرات ذات نظام تفجير عن بعد بحكم تخصصه العلمي الجامعي، كان بمعية شركائه بصدد اقتناء المواد الأولية التي تدخل في صناعة العبوات الناسفة.

وأضاف المصدر ذاته، أن العملية أسفرت عن حجز معدات وأجهزة الكترونية يحتمل استعمالها في انظمة التفجير عن بعد، من بينها لحام ومنبهات وأسلاك كهربائية وبطاريات ومولد كهربائي وأشرطة لاصقة وهواتف نقالة تم وصل إحداها بأسلاك كهربائية، بالإضافة إلى قارورة تحتوي على سائل مشبوه وأسلحة بيضاء وعصي.


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا