حكومة مدريد تطوق برشلونة بالسلاح والعقوبات لتلافي انفصالها

حكومة مدريد تطوق برشلونة بالسلاح والعقوبات لتلافي انفصالها

حكومة مدريد تطوق برشلونة بالسلاح والعقوبات لتلافي انفصالها

  • العلم: وكالات

اتهم رئيس إقليم كاتالونيا “كارلز بوغدمونت” الحكومة الإسبانية بفرض حالة الطوارئ في الإقليم، بعد تجميد أمواله واعتقال 13 مسئولا رفيع المستوى. وأذاع راديو “فرنسا الدولي” الأربعاء، هذا النبأ دون إعطاء المزيد من التفاصيل حول هذا الشأن. ونقلت وسائل اعلام كتالونية صور دبابات على الطريق السيار باتجاه مدينة برشلونة لتطويق المطالبين بالاستقلال عن اسبانيا.

وهو ما يطرح عدة علامات استفهام حول سياسة الدولة الإسبانية في تعاملها مع مسألة الانفصال. فهي تؤيد انفصال الأقاليم الجنوبية للمغرب، بينما تعارض انفصال إقليم برشلونة الغني عن المملكة الإيبيرية. وازدادت حالة التوتر في كاتالونيا مع مضي قادة الإقليم بالتحضيرات للاستفتاء حول الاستقلال رغم أن مدريد حظرته، واعتبره القضاء غير دستوري، كما اتخذت مدريد عدة خطوات أخرى لمنع إجراء الاستفتاء بالتهديد باعتقال رؤساء بلديات الإقليم الذين يسهلون التحضيرات للاستفتاء االمقرر مطلع شهر أكتوبر القادم.

وعلق رئيس الوزراء الإسباني، ​ماريانو راخوي​، على مداهمة قوات الدرك مقرات لحكومة ​إقليم كاتالونيا​، مؤكداً أنه “ستكون هناك ردة فعل للدولة الإسبانية على انتهاك القوانين ومخالفة الدستور، والمساس بوضع الحكم الذاتي لإقليم كاتالونيا”، مشددا راخوي على أن “​الحكومة الاسبانية​ حذرت إدارة إقليم كاتالونيا بضرورة عدم إجراء ​استفتاء​ ​الاستقلال​ في 1 تشرين الأول المقبل”، مشيراً إلى “عدم وجود دولة ديمقراطية في العالم يمكن أن تقبل بمحاولات من هذا النوع”.


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا