المغربية التي اغتصبها زوج مسؤولة دبلوماسية أمريكية بالرباط تكشف تفاصيل صادمة عن القضية.. وهذا هو الحكم الصادر في حقه -صورة-

المغربية التي اغتصبها زوج مسؤولة دبلوماسية أمريكية بالرباط تكشف تفاصيل صادمة عن القضية.. وهذا هو الحكم الصادر في حقه -صورة-

كشفت عاملة البيوت المغربية، التي اعتدى عليها جنسيا زوج مسؤولة دبلوماسية أمريكية بالرباط، أن المعتدي كان يرغمها على الرضوخ لنزواته الجنسية حولي 3 مرات في الأسبوع لمدة 3 سنوات متواصلة، وذلك إما تحت التهديد أو تحت استعمال العنف.

وكانت وزارة العدل الأمريكية قد أعلنت اول أمس الأربعاء الحكم بالسجن 30 شهرا في حق لبيب شماس، زوج نائبة رئيس البعثة الدبلوماسية الأمريكية السابقة بالمغرب بتهمة الاعتداء الجنسي على مغربية كانت تعمل كطباخة في فيلا مونتيري بالرباط، التي تمتلكها الحكومة الأمريكية والتي تمنحها كإقامة لنائب رئيس البعثة الدبلوماسية بالمغرب.

تفاصيل القضية كما جاءت على لسان الضحية خلال المحاكمة التي نشرتها صحيفة ذا دايلي بيست الأمريكية، التي حصلت على وثائق رسمية من المحكمة تتضمن شهادات الضحية.

وقالت الضحية، 53 سنة، التي كانت تعمل كطباخة بفيلا مونتيري، أن المعتدي كان يهددها بالطرد من العمل إن أفصحت لأي شخص عن اعتداءه الجنسي عليها، أو إن لم ترضخ لرغباته.

وأضافت الضحية، التي عملت في الفيلا لمدة 16 سنة وخدمت مسؤولين أمريكيين آخرين في البعثات الأمريكية السابقة، أنها غير متزوجة، وأنها ضحت بحياتها الشخصية من أجل العمل وإعالة والديها الطاعنين في السن، وبعض إخوانها وأخواتها، الذين يعيشون معا في إقامة واحدة بالرباط.

وكشفت الضحية أنها كانت ترضخ إلى رغباته تحت التهديد وفي مرات عديد تحت استعمال العنف، حيث كان يجذبها بقوة من شعرها ويصفعها على الوجه حين ترفض الرضوخ إليه.

ووصلت قسوة لبيب شماس، وفق الضحية، لدرجة أنه قام سنة 2012 باستدعائها إلى الفيلا، حين كانت في فترة نقاهة بعد إجرائها عملية لاستئصال ورم، وقام بالاعتداء الجنسي عليها، غير آبه بحالتها الصحية.

وعن طريقة اكتشاف أمر الاعتداء الجنسي، فقد كشفت صحيفة ديلي بيست الأمريكية أن أحد العاملين في الفيلا كتب رسالة ووضعها في ضرف، وأرسلها إلى ممثل مفتش وزارة الخارجية العام بالسفارة الأمريكية بالمغرب.

وأوضحت الصحيفة أنه وبما أن مزاعم الاعتداء كانت تقول أنه وقع في الفيلا المملوكة للحكومة الأمريكية، فقد قررت المفتش العام بالسفارة الأمريكية إجراء تحقيق في القضية، مشيرة إلى أنه تم إرسال محققين إلى الفيلا من أجل استجواب العمال، وحينها التقى المحققون بالضحية المغربية، التي أفصحت عن الاعتداء الجنسي وعن تهديداته لها بالطرد.

وتم اعتقال لبيب شماس في ماي 2016، وتم الحكم عليه اول أمس الأربعاء بالسجن 30 شهرا وغرامة مالية قدرها 15 ألف دولار أمريكي، بعد ثبوت التهم المنسوبة إليه.


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا