المغاربة يكسبون معركة الأضاحي في صراعهم مع مدريد قبل العيد

المغاربة يكسبون معركة الأضاحي في صراعهم مع مدريد قبل العيد

المغاربة يكسبون معركة الأضاحي في صراعهم مع مدريد قبل العيد

  • العلم الإلكترونية

بعد أن أصدرت السلطات الإسبانية السنة الماضية قرارا قاسيا يقضي بمنع مغاربة مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين من شراء أضاحي العيد من أسواق المملكة بسبب زعمهم إصابتها بمرض الحمى القلاعية، مما كلف الكسابة المغاربة خسائر قدرت بملايين الدراهم، استطاعت الحكومة المغربية، أخيرا، إقناع نظيرتها الإسبانية بالسماح لمغاربة المدينتين من شراء أضاحي العديد من داخل المملكة، لتجنب الاحتقان الذي خلف قرار المنع السنة الماضية.

وكالة “إيفي” التي أوردت الخبر، أوضحت، كذلك، أن رفع الإسبان الحظر على الخروف المغربي جاء بعد أن التزمت الحكومة المغربية بتحديد المنطقة التي استقدمت منها الأضاحي التي ستباع لمغاربة المدينتين.  مصادر إسبانية أشارت إلى أن الإسبان يتحفظون على الخرفان القادمة من شرق المملكة، رغم تأكيد وزارة الصحة المغربية أنها سليمة وخالية من أي مرض.

مغاربة مليلية يستهلكون كل سنة 5000 خروف، يقدر ثمن الخروف الواحد ما بين 2000 إلى 4500 درهما، مما يدخل إلى جيوب “الكسابة” المغاربة هذه السنوات حوالي 15 مليون درهم في عيد الأضحى.


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا