المصطفى صائن لــ”العلم”: إلغاء المجانية يدفع إلى مزيد من الهجرة القسرية إلى المدارس الخصوصية وتخريب المدرسة العمومية

المصطفى صائن لــ”العلم”: إلغاء المجانية يدفع إلى مزيد من الهجرة القسرية إلى المدارس الخصوصية وتخريب المدرسة العمومية

المصطفى صائن لــ”العلم”: إلغاء المجانية يدفع إلى مزيد من الهجرة القسرية إلى المدارس الخصوصية وتخريب المدرسة العمومية

  • العلم التربوي

إذا كان مشروع الحكومة القاضي بإلغاء مجانية التعليم العمومي من خلال فرض رسوم مالية على اسر تلاميذ الثانوي التأهيلي و طلبة التعليم العالي قد صدم السواد الأعظم من المجتمع المغربي وخصوصا اسر التلاميذ  و الطلبة الذين تعاني، في السنوات الأخيرة، من موجات الغلاء و الارتفاع الحاد في تكاليف المعيشة على بساطتها و التي تثبتها الإحصائيات الرسمية ( دخل  59 % من الأسر المغربية  بالكاد يغطي مصاريفها، في حين أن 33.4% منها تستنزف من مدخراتها أو تلجأ إلى الاقتراض، ولا يتجاوز معدل الأسر التي تتمكن من ادخار جزء من دخلها 7.6%. ) إلى جانب أن الأسر التي يبلغ دخلها الشهري ثلاثة آلاف درهم تصنف بشكل رسمي على أنها ليست فقيرة.

إلا أن هذا المشروع الذي وهو مشروع تقدم به رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، وعيّن لأجله لجنة تقنية كلفت بإعداده، تتكون من الكتاب العامين للقطاعات المعنية والأمانة العامة للحكومة ووزارة الاقتصاد والمالية وأحاطه بالسرية (  عدم نشر رئاسة الحكومة المغربية لمشروع هذا القانون الإطار، رغم أهميته، في موقعها الرسمي) لم يفاجئ المتتبعين وعلى رأسهم الفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ وتنظيماتها الإقليمية والجهوي ، التي ظلت تناضل  من اجل  الوقوف أمام ما يحاك ضد المدرسة العمومية من مؤامرات تسارعت في السنين الأخيرة بفعل قطع الإمداد المالي عنها ( تناقص المناصب المالي و اعتمادات التسيير و الاستثمار) و تخريب منظومتها البشرية من خلال ترويج لخطاب تبيخس مجهوداتها و شيطنتها بغاية نزع الثقة منها .  وكذلك  من خلال فتح الباب مشرعا أمام المغادرة الطوعية و التقاعد النسبي و خلق أزمة أساتذة الغد الذين هم اليوم في إضراب مفتوح و التنكر للأساتذة المكونين في إطار البرنامج الحكومي 10000 إطار تربوي الذي يفترشون اليوم أسفلت مدينة مراكش والفتح الباب أمام المجازين المعطلين للالتحاق بالأقسام العمومية  للتدريس بدون ادني تكوين بواسطة عقدة مدتها سنة .كل هذا وغير ابرز الخيط  الناظم لتخريب المدرسة العمومية  الذي لا يخدم إلا أقليتين بالمغرب: الليبراليون المتوحشون الذين يتغذون على جوع الفقراء و الرجعيون الذي  يغتنون على جهل الفقراء، و يستفيدون اقتصاديا وسياسيا من تعميم الأمية والجهل   للوصول بها إلى رصاصة الرحمة التي وضعها رئيس الحكومة في بيت نار مسدس المجلس الأعلى والتي سيطلقها البرلمان المقبل .

و إذا كانت ذريعة الحكومة هي توفير المال لإصلاح المدرسة العمومية فإننا نرى أن إلغاء المجانية في الظرفية الحال  يدفع إلى مزيد من الهجرة القسرية لأسر التلاميذ إلى المدارس الخصوصية بحثا عن جودة ،قد توجد أو لا توجد، وتبقى المدرسة العمومية على عروشها خاوية تلاميذ أبناء فقراء مهملين يدرسهم أساتذة أبناء فقراء مهددين لتتحول المدرسة العمومية، التي نريدها صمام أمان لمستقبل المغرب ، إلى مشتل العنف و الإقصاء والكراهية وخزان بارود ضد الحرية و الديمقراطية والكرامة الإنسانية. والفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ التي ظلت ولا تزال ترافع بالحجج الدامغة لتفادي الوضع الكارثي والتي اقترحت في إطار تنويع مصادر التمويل ، محاربة الريع والتملص الضريبي لتوفير الأموال اللازمة و فرض ضريبة تضامنية مع قطاع التعليم على المؤسسات الاقتصادية و المالية  والتي تتأسف، اليوم ،على كل الجهد والوقت الذي ضاع منها في الحوار المغشوش والصوري الذي مارسه معها المسؤولين المركزيين في مختلف المؤسسات المتدخل في القطاع وعلى رأسها لجنة التعليم بمجلس النواب ، تجد نفسها ، بعدان فرض عليها الحراك، مضطرة إلى النزول إلى الشارع و تفعيل قراراتها الانذارية التي اتخذها المكتب الوطني في اجتماعه بتاريخ 1 اكتوبر 2016  بالدار البيضاء والقاضي ، في حالة عدم  فتح حوار مسؤول ومنتج، إلى تنظيم وقفات و مسيرات احتجاجية في مختلف مدن المغرب و التحالف مع كل الفعاليات المدنية التي تناهض تخريب ما تبقى من المدرسة العمومية و تدافع على مجانية التعليم العمومي كحق دستوري  إلى حين التراجع عن مشروع إلغاء مجانية التعليم و التوقف أن التدابير التخريبية  في حقها.

“المصطفى صائن”: الكاتب العام للفيدرالية الوطنية المغربية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ

 إلغاء مجانية التعليم العمومي

إلغاء مجانية التعليم العمومي


شارك برأيك

إلغاء الرد