أخبار عاجلة
الرئيسية / slider / المدرسة الوطنية للصحة العمومية تحصل على اعتماد دولي كأول مؤسسة في منطقة البحر الأبيض المتوسط

المدرسة الوطنية للصحة العمومية تحصل على اعتماد دولي كأول مؤسسة في منطقة البحر الأبيض المتوسط

آخر تحديث :2019-12-16 13:17:08
المدرسة الوطنية للصحة العمومية تحصل على اعتماد دولي كأول مؤسسة في منطقة البحر الأبيض المتوسط
المدرسة الوطنية للصحة العمومية

المدرسة الوطنية للصحة العمومية تحصل على اعتماد دولي كأول مؤسسة في منطقة البحر الأبيض المتوسط

عروض تكوينية جديدة تواكب متطلبات المنظومة الصحية

العلم الإلكترونية: متابعة

خلال شهر نونبر2019، تُوِّجَت جهود المدرسة الوطنية للصحة العمومية، في إطار الرفع من جودة التعليم، بالحصول على اعتماد دولي لبرنامجها التكويني في مسلك علم الأوبئة، حازت عليه كأول مؤسسة على مستوى منطقة البحر الأبيض المتوسط، حيث نالت المدرسة هذا الاعتماد من قبل الشبكة الدولية Tephinet التابعة لمركز مراقبة الأمراض والوقاية منها، التي يوجد مقرها في أطلانطا بجورجيا (الولايات المتحدة الأمريكية) والتي تضم أكثر من 70 دولة.

ويأتي هذا الاعتماد اعترافا دوليا بالمجهودات والتطورات الهامة التي عرفتها المؤسسة في مجال التكوين الأساسي والمستمر خلال السنوات الأخيرة، وتحديث الطرق البيداغوجية ومناهج التدريس المتبعة بها.  

وللإشارة فإن المدرسة الوطنية للصحة العمومية هي مؤسسة للتعليم العالي غير تابعة للجامعات، تعمل وفق ثلاث مهام أساسية وهي: التكوين الأساسي والمستمر، تطوير البحث والخبرة مع تقديم الخدمات ودعم المنظومة الصحية الوطنية.

ويتبين أن المدرسة قد رفعت من قدراتها في التكوين الأساسي خلال الثلاث سنوات الأخيرة، حيث كونت منذ سنة 2016 ما يقارب العدد الذي تخرَّج على مدار 25 سنة منذ نشأتها. وهذا التكوين كان ولا يزال مجانيا وتم تحديثه هذه السنة على المستوى التنظيمي والبيداغوجي كي يتلاءم مع ظروف عمل الأطر الصحية خاصة مع ندرة الموارد البشرية، من خلال اعتماد تكوين بالتناوب يجمع بين التدريب الميداني والدروس النظرية في المدرسة. 

ومنذ سنتين، طوَّرت المؤسسة مناهج تكوين عن بعد ( (e-Learning حيث عرفت تسجيل أكثر من 3000 إطار من مختلف جهات المغرب، لمتابعة عدة دروس مجانية عن بعد.

المدرسة الوطنية للصحة العمومية تحصل على اعتماد دولي كأول مؤسسة في منطقة البحر الأبيض المتوسط
المدرسة الوطنية للصحة العمومية تحصل على اعتماد دولي كأول مؤسسة في منطقة البحر الأبيض المتوسط

وفيما يخص التكوين المستمر، فتجب الإشارة إلى أنه منذ صدور مرسوم 8 أبريل 2013، أصبحت المدرسة مؤسسة للتعليم العالي غير تابعة للجامعات، وتنظَّم طبقا لمقتضيات القانون رقم 01.00 المتعلق بالتعليم العالي. كما أن مشاريع هذه المؤسسة وُضعت تماشيا مع التوجيهات الاستراتيجية لوزارة الصحة وفقا لتوصيات مجلس المؤسسة.

وفي إطار اختصاصات المدرسة كما هو جاري به العمل في مؤسسات التعليم العالي الجامعية وغير الجامعية، وبغرض تلبية طلبات فئات من المتعلمين، فقد تم إحداث تكوينات مستمرة مؤدَّى عنها. وهذه التكوينات تم وضعها بشراكة مع مؤسسات دولية رائدة في المجال قصد الاستفادة من الخبرات الأجنبية والانفتاح على أحدث طرق ومناهج التسيير الصحي، وهو ما يعتبر إنجازا مهما وسبقا للمدرسة وللمنظومة الصحية المغربية ككل.

وبهذا العرض الجديد للتكوينات، تكون المدرسة الوطنية للصحة العمومية قد دشنت مرحلة جديدة كمؤسسة رائدة في الصحة العمومية والتسيير.

وللإشارة، فإن المدرسة باعتبارها رافعة للتكوين والبحث العلمي، قد وقَّعت عدة اتفاقيات خلال الثلاث سنوات الأخيرة، كما طوَّرت برامج للتكوين المستمر سواء بالمؤسسة أو في إطار التكوين عن بعد، استفاد منها مئات الأطر المغربية فضلا عن نظرائهم من الدول الٍافريقية الأخرى وهو ما أعطاها إشعاعا وطنيا وقاريا.

إن إدارة المدرسة الوطنية للصحة العمومية مصممة، إلى جانب الأساتذة المؤطرين والإداريين، على مواصلة المجهودات للتشبث بالفرص المتاحة حاليا للمؤسسة من أجل التقدم بها لتكون في مصاف المؤسسات الرائدة دوليا في مجال الصحة العمومية والتسيير، وتحقيق الأهداف المرسومة لها والمتمثلة في تأهيل الأطر والكفاءات الصحية ووضع برامج للتكوين المستمر لتطوير الخبرات والمهارات في تدبير العلاجات والموارد البشرية.

المدرسة الوطنية للصحة العمومية تحصل على اعتماد دولي كأول مؤسسة في منطقة البحر الأبيض المتوسط
المدرسة الوطنية للصحة العمومية
(Visited 510 times, 1 visits today)

عن العلم

العلم

شاهد أيضاً

مصدر من داخل اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي يؤكد لـ"العلم": عمل اللجنة يؤطره ميثاق أخلاقي وليس هناك أي استياء من طريقة تقديم غالبية الأحزاب والنقابات لتصوراتها

مصدر من داخل اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي يؤكد لـ”العلم”: عمل اللجنة يؤطره ميثاق أخلاقي وليس هناك أي استياء من طريقة تقديم غالبية الأحزاب والنقابات لتصوراتها

أثناء لقاء اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي مع قادة حزب الاستقلال برئاسة الأمين العام الدكتور نزار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *