الكيان الانفصالي يتسبب في شرخ كبير داخل المجموعة الإفريقية: ساحل العاج ترفض دعوة البوليساريو لحضور القمة الإفريقية الأوربية وجنوب إفريقيا تضغط لفرض مشاركتها

الكيان الانفصالي يتسبب في شرخ كبير داخل المجموعة الإفريقية: ساحل العاج ترفض دعوة البوليساريو لحضور القمة الإفريقية الأوربية وجنوب إفريقيا تضغط لفرض مشاركتها

الكيان الانفصالي يتسبب في شرخ كبير داخل المجموعة الإفريقية: ساحل العاج ترفض دعوة البوليساريو لحضور القمة الإفريقية الأوربية وجنوب إفريقيا تضغط لفرض مشاركتها

  • العلم/ وكالات

فجر موضوع مشاركة الكيان المصطنع بالقمة الإفريقية الأوروبية المقررة نهاية نونبر المقبل بعاصمة ساحل العاج أزمة دبلوماسية باجتماعات لجنة الممثلين الدائمين بالاتحاد الافريقي التي التأمت أول أمس الاثنين بعاصمة اثيوبيا أديس أبيبا، وهو ما يترجم المتاعب التي سيخلقها مستقبلا التواجد القسري لجبهة الانفصاليين بالمنظمة القارية بعد أن تفطنت جل العواصم الافريقية الى أوهام المشروع الانفصالي.

وأفاد  مراسل وكالة انباء “الأناضول”  أن لجنة الممثلين الدائمين أحالت الأزمة لاجتماع المجلس التنفيذي للاتحاد الإفريقي المنعقد في نفس اليوم، والذي  يكون قد قرر وفق ما أوردته  مصادر انفصالية  تحت ضغط جنوب افريقيا والجزائر تكليف رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي بمواصلة المشاورات للتوصل الى حل يضمن الحق لجميع الدول الاعضاء في المشاركة بما فيها جبهة البوليساريو  الانفصالية و منح دولة ساحل العاج الدولة المضيفة للقمة الافرو اوروبية مهلة عشرة أيام لتوجيه دعوة المشاركة الى قيادة الرابوني لحضور القمة  تحت طائلة  نقل مقر انعقاد القمة  من ساحل العاج الى  مقر الاتحاد الافريقي بأديس أبيبا.

وكانت كوت ديفوار الدولة المضيفة للقمة الإفريقية الأوروبية، قد استثنت الجبهة الانفصالية  من  دعوات رسمية وجهتها لجميع الدول الافريقية لحضور القمة وهو ما دفع الجزائر وجوهانسبورغ الى تكثيف  تحركاتها الدبلوماسية طيلة الاسبوع الفارط والضغط على عدة عواصم افريقية وخاصة الانجلوساكسونية  لدفعها لمقاطعة القمة تضامنا مع الكيان الانفصالي وهو ما تسبب في شرخ كبير في  مواقف المجموعة القارية.

وكانت قيادة الرابوني قد هاجمت بشدة باريس واتهمتها بالتواطؤ مع الرباط لمنع الكيان الوهمي من حضور قمة أبيدجان  وهددت بنسف القمة في حالة عدم مشاركتها فيها.

تزامن ذلك مع عزلة دبلوماسية قاتلة وانتكاسات متوالية للمشروع الانفصالي حيث رفضت روسيا السماح لمجموعة من الانفصاليين من مخيمات تندوف المشاركة في فعاليات الطبعة 19 للمهرجان العالمي للشباب والطلبة التي تحتضنها  حاليا مدينة سوتشي الروسية كما أعرب الاتحاد الاوروبي, أمام اللجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، عن دعمه لقيام المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بإحصاء ساكنة مخيمات تندوف، فوق التراب الجزائري، كما طالب بذلك مجلس الأمن مرارا في تقلص نفوذ اللوبي الانفصالي الذي اعتاد تحت اشراف فنزويلا توظيف رئاسة الاخيرة للجنة الأممية السالفة الذكر لخدمة أجندة الانفصاليين.

الكيان الانفصالي يتسبب في شرخ كبير داخل المجموعة الإفريقية

الكيان الانفصالي يتسبب في شرخ كبير داخل المجموعة الإفريقية


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا