الفقر متعدد الأبعاد بالمغرب.. ظاهرة قروية بامتياز ويشمل بالمغرب حوالي 4 ملايين نسمة

الفقر متعدد الأبعاد بالمغرب.. ظاهرة قروية بامتياز ويشمل بالمغرب حوالي 4 ملايين نسمة

الفقر متعدد الأبعاد بالمغرب.. ظاهرة قروية بامتياز ويشمل بالمغرب حوالي 4 ملايين نسمة

  • العلم: شعيب. ل

 

أكد المندوب السامي للتخطيط السيد علمي أحمد لحليمي، خلال تقديمه لخريطة الفقر متعدد الأبعاد لسنة 2014 يوم الأربعاء الماضي، أن الفقر لا يزال ظاهرة قروية بامتياز في شكله النقدي، إذ يشمل 2% في الوسط الحضري و9 % في الوسط القروي.

ويتعلق الأمر بـ 330 ألف شخص في الوسط الحضري و 1,3  مليون شخص في الوسط القروي الذين يعيشون في وضعية الفقر،وأنه حتى أولئك الذين ليسوا في هذا الوضع بشكل موضوعي، يواصلون التأكيد على تواجدهم في هذا الوضع على مستوى واقعهم المعيشي، وهم يمثلون  45% على الصعيد الوطني.

ويسجل معدل الفقر متعدد الأبعاد، انتشارا يصل إلى 8,2 بالمائة على المستوى الوطني، ليصل بذلك عدد المواطنين الذين يعانون من وطأته إلى 2,8 مليون نسمة، من بينهم، بمعدل 2بالمائة ، 400 ألف بالوسط الحضري و2,4 مليون بالوسط القروي حيث معدل انتشار الفقر كما هو معلوم يرتفع إلى 17,7%. وتتأكد بذلك هذه الحقيقة التي ذكرت بها سابقا، وهي أن الفقر يصعب تحمله في جميع الحالات و جميع الأوساط ، لكنه يبقى بالمغرب ظاهرة قروية بامتياز.

وأوضح السيد لحليمي، أن انتشار الفقر بنوعيه، متعدد الأبعاد والنقدي، يطال 11,7بالمائة من المواطنين، ليرتفع بذلك عددهم إلى حوالي 4 ملايين نسمة. 

من بين هؤلاء حوالي 480 ألف شخص يمكن اعتبارهم يعيشون في وضعية فقر حاد بجمعهم للفقر بنوعيه النقدي ومتعدد الأبعاد ويمثلون بذلك  1,4بالمائة  من السكان.

وأشار  السيد لحليمي، أن جميع دراسات المندوبية  تؤكد على الاتجاه التنازلي القوي للفقر بجميع أشكاله في المغرب.

وقد استندت نتائج الدراسة الحالية المعلنة،حسب السيد لحليمي، على  قاعدة المعطيات المنبثقة من إحصائي 2004 و2014 ومن بحوث أخرى للمندوبية السامية للتخطيط. 

الفقر متعدد الأبعاد بالمغرب.. ظاهرة قروية بامتياز ويشمل بالمغرب حوالي 4 ملايين نسمة

الفقر متعدد الأبعاد بالمغرب.. ظاهرة قروية بامتياز ويشمل بالمغرب حوالي 4 ملايين نسمة


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا