الغموض حول خليفة روس يزداد تشويقا

الغموض حول خليفة روس يزداد تشويقا

الغموض حول خليفة روس يزداد تشويقا

  • العلم: رشيد زمهوط

زاد الناطق الرسمي باسم الامين العام للأمم المتحدة من هالة الغموض والالغاز المحيطة بتأخر الإعلان الرسمي من طرف مكتب انطونيو غيتريس  عن قرار التعيين  الرسمي للمبعوث الشخصي الجديد المكلف بملف الصحراء الألماني هورست كوهلر وتفعيله بمقرات المنظمة الأممية.

ستيفان دوجاريك كان قد صرح نهاية الاسبوع بالندوة الصحفية الاسبوعية أن الامم المتحدة  ستعلن عن المبعوث الشخصي حين يتوفر لديها وهو ما يغذي صحة التسريبات التي تحدثت قبل أسابيع قليلة عن خلاف بين كوهلر والامم المتحدة في تحديد ظروف اشتغال فريق موظفي  ومستشاري الوسيط الاممي المكلف بملف النزاع المفتعل، وإصرار  كوهلر على تعيين خبراء من بلاده ألمانيا مع نقل مقر اشتغال الفريق الى عاصمة بلاده برلين وتمكينه من صلاحيات واسعة في ادارة المفاوضات الاممية الهادفة الى التوصل الى حل سياسي متوافق عليه للملف.

هذا و رغم انقضاء  أزيد من شهرين على إبلاغ الأمين العام الأممي انطونيو غيتريس  مجلس الأمن بقراره تعيين السياسي الالماني هورست كولر (74 عاما)  وتسجيل عدم إعتراض  أي بلد على القرار بما فيهم طرفي النزاع المفتعل، فإن  خليفة كريستوفر روس لم يشرع عمليا في ممارسة مهامه في إنتظار الاعلان الرسمي.

و-كانت معطيات  المتسربة من كواليس الأمم المتحدة قبل شهر قد تحدثت عن مساطر ادارية جارية كسبب لتأجيل ممارسة كوهلر لمهمة المبعوث الشخصي للأمين العام المكلف بملف الصحراء, حيث سبق للناطق الرسمي باسم الأمين العام أن أومأ في ندوة صحفية  بمقر الامم المتحدة الى أنه بعد الحصول على موافقة  أطراف الملف و الدول الأعضاء بمجلس الأمن على ترشيح الرئيس الألماني السابق كمسؤول أممي جديد عن ملف استئناف المحادثات بين المغرب وجبهة البوليساريو تجري محادثات مع المعني بالمهمة  للتعرف على مدى  استعداده  لقبول المهمة و هي الخطوة التي تسبق الاعلان الرسمي عن بداية القيام بالانتداب الأممي المخول له.

جبهة الانفصاليين حاولت الركوب على التأخير المسجل في تفعيل مسطرة التعيين وحملت المغرب وما وصفته باللوبي المساند للرباط بالأمم المتحدة بتعمد تعطيل  قرار التعيين  الذي يخدم مصالح المملكة حسب  قيادة الرابوني.

على أنه من الثابت أن قيادة المخيمات ومعها الجزائر كانتا معا من أشد المعارضين  لمقترح تعيين كوهلر كخليفة لروس , وضغطتا من أجل أن يكون المبعوث أمريكيا أو روسيا قبل أن يتدخل بقوة غيتريس ويجبر قيادة الانفصاليين على سحب اعتراضها.

وسبق لغيتريس أن قرر بداية يونيو الفارط تعيين  الرئيس الألماني السابق ومدير اصندوق النقد الدوليب السابق هورست كولر مبعوثاً جديداً مكلفا بملف الصحراء و أبلغ الأمين العام في حينه مجلس الأمن بقراره تعيين كولر (74 عاما) حيث لم يعترض أي عضو بالمجلس على القرار لتكون بذلك من حينه الطريق سالكة  لترسيم خليفة  كريستوفر روس المستقيل شهر أبريل الماضي  بعد أعوام من التوتر بين الأمم المتحدة والمغرب  في شأن تنفيذ قرارات مجلس الأمن وسحب الرباط ثقتها من روس بعد اتهامه بالانحياز.

وقبلت الرباط  فيما بعد بهورست كولر، مبعوثا خاصا بعد فترة  تردد, فيما رضخت قيادة الانفصاليين لضغوط دولية لقبول وساطة  كولر  بعد اعتراضها عليه بشدة في البداية  واتهامه بمحاباة الرباط.

الغموض حول خليفة روس يزداد تشويقا

الغموض حول خليفة روس يزداد تشويقا


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا