الدكتور محمد بوتخيل يتحدث للعلم عن مرض السمنة: السكـري والضغـط المرتفـع أمـراض لهـا عـلاقـة بالسمنـة‼

الدكتور محمد بوتخيل يتحدث للعلم عن مرض السمنة: السكـري والضغـط المرتفـع أمـراض لهـا عـلاقـة بالسمنـة‼

الدكتور محمد بوتخيل يتحدث للعلم عن مرض السمنة: السكـري والضغـط المرتفـع أمـراض لهـا عـلاقـة بالسمنـة‼

نسبة المصابين بالسمنة تتعدى في بلادنا 25% من ضمن الذين تفوق أعمارهم 30 سنة مقابل 30% في أمريكا و20% في أوروبا

الدكتور محمد بوتخيل يتحدث للعلم عن مرض السمنة: السكـري والضغـط المرتفـع أمـراض لهـا عـلاقـة بالسمنـة‼

 

  • العلم: وجــــدة حاوره: محمد بلبشير

• من منا لم يكن يعتقد أن مظهر الرجل البدين أو المرأة البدينة هو التعبير الطبيعي للصحة الكاملة وربما حتى للكمال الجسماني، وأن الأكل من أجل الزيادة في الوزن يجب الحفاظ عليه كتقليد من أجل الوصول إلى اكتساب الجسم القوي، ولاشك أن هذا الاعتقاد لا يزال سائدا وسط المجتمع رغم التطور الحاصل نسبيا  في وسائل الإعلام والتوعية الثقافية/ وحتى نضع النقط على الحروف ارتأينا مساءلة الدكتور الحاج محمد بوتخيل في الموضوع.

◄  س: ماهي السمنة؟ وأين تبتدئ؟

ج: تعرف السمنة بالزيادة المفرطة في الكتلة الذهنية مما ينتج عن وزن غير طبيعي، وقد أدت العلاقة السببية بين السمنة من جهة والأمراض الشريانية والقلبية والاستقلالية: Métabolique من جهة أخرى إلى التأكد من خطورة هذه الظاهرة المرضية وتصنيفها من بين المسببات الخطيرة لعدة أمراض مزمنة مما جعل الأطباء والباحثين يهتمون بدراستها ومحاولة علاجها كسائر الأمراض..

◄ س: ما هي النسبة المئوية للسمنة ببلادنا؟ وماهي الأمراض التي لها علاقة بها وبخطورتها قبلها؟

ج: حسب آخر دراسة عندنا بالمغرب أن نسبة السمنة تتعدى عندنا25% في وسط السكان الذي تفوق أعمارهم 30 سنة، وهي نسبة تصل إلى 30%  في أمريكا، و و20%في أوروبا الغربية. أما عن الأمراض التي لها علاقة بالسمنة فهناك أولا داء السكري و80% من المرضى المصابين بالسكر و45% من ذوي الضغط المرتفع إذ أن درجة الضغط ترتفع حسب ارتفاع الوزن، الأخطر من كل هذا هو أن دور السمنة وارد في حدوث الجلطة القلبية والموت المفاجئ بسكتة قلبية.

الدكتور محمد بوتخيل يتحدث للعلم عن مرض السمنة: السكـري والضغـط المرتفـع أمـراض لهـا عـلاقـة بالسمنـة‼

 

◄  س: أين يكمن دور الوقاية والعلاج؟ واهو نوع الحمية التي يجب إتباعها لتفادي السمنة؟

ج: كما هو معروف فالوقاية أفضل بكثير من العلاج، وخاصة فيما يتعلق بالسمنة، وذلك بتربية غذائية صحية داخل العائلة أو في المدرسة وبوسائل أخرى كالتوعية الإعلامية والتربوية، وذلك بالتعريف أولا بالسمنة وخطورتها ومحاولة تغيير النظرة المجتمعية لهذه الظاهرة.. وعن الحمية يجب أن تكون حمية تدريجية حسب كل حالة، بصفة عامة يجب الابتعاد عن المواد الدسمة التي تحتوي على الذهنيات مثل الزيوت الاصطناعية والسمن واللحوم الدسمة، والمواد السكرية التي تحتوي على سكريات مثل الحلويات والقطنيات والقشدة. فمثلا يجب تعويض اللحوم بالأسماك، وتفضيل الزيوت والزبدة النباتية عن العادية. ثم الاحتياط من الحليب الدسم. هذا من ناحية التغذية. ويجب كذلك محاربة الخمول وذلك بالقيام بحركات رياضية وبكيفية   منتظمة، ومراقبة وزن الجسم ليبقى ذلك دائما متوازنا مع قامته.

◄ س: هل هناك دواء لمعالجة السمنة والبدانة؟

ج: يجب على البدين أن يزور طبيبه من أجل الاستشارة قبل تناول إي عقار، وذلك من أجل اجتناب السلبيات الجانبية إذ أن هناك فعلا عدة أدوية تساعد على النقص من حدة الشهية وأخرى تحارب الدهنيات والسكريات في الدم.

◄ س: ما هي التكلفة المادية المطلوبة في حالة علاج السمنة؟

ج: هذه التكلفة جد ضخمة إذا ما اعتبرنا أن الأمراض الناتجة عن السمنة وخاصة القلبية والشريانية منها، تدخل في هذه التكلفة. فمثلا في فرنسا نجد مابين 2 و 5% من الميزانية العامة ترصد لهذا المشكل، وفي أمريكا ما بين 4 و10%.. ورغم أنه ليست لدينا ببلادنا تكاليف في الحجم، فإن هذه الأمثلة كفيلة  بإعطاء نظرة عن مدى ضخامة هذه الميزانية الخاصة بعلاج مشاكل السمنة..

الدكتور محمد بوتخيل يتحدث للعلم عن مرض السمنة: السكـري والضغـط المرتفـع أمـراض لهـا عـلاقـة بالسمنـة‼

 

إضافة لابد منها: سرعة الأكل والمضغ الجيد للطعام يساعد على الوقاية من البدانة..

أظهرت دراسة جديدة أن النحفاء يأكلون ببطء أكثر من أصحاب البدانة، مما يدل على أن لطريقة الأكل دورا في تحديد نحافة أو بدانة المرء .و ركزت بعض دراسات الباحثين في جامعة رود آيلاند على سرعة تناول الطعام ونوعيته, أظهرت أن النحفاء يأكلون بوتيرة أبطأ من المصابين بالبدانة، وأن كمية الطعام التي يتناولونها أقل أيضا. وتبين أن من يأكلون بسرعة يتناولون حوالي 88 غراماً من الطعام في الدقيقة، ومن يأكلون بسرعة معتدلة يأكلون 71 غراما بالدقيقة في حين يتناول من يأكلون ببطء 56.5 غراما بالدقيقة.

وأجرى الباحثون دراسة ثانية أظهرت أن الرجال يمضغون طعامهم بسرعة أكبر من النساء، فيتناولون حوالي 80 وحدة حرارية في الدقيقة في حين تتناول النساء 56 وحدة حرارية في الدقيقة. واتضح أن تناول أطعمة مثل الخبز الأبيض والمعكرونة والبطاطا يكون أسرع من أكل الأطعمة الصحية المطبوخة بحبوب كاملة مفيدة للجسم.

الدكتور محمد بوتخيل يتحدث للعلم عن مرض السمنة: السكـري والضغـط المرتفـع أمـراض لهـا عـلاقـة بالسمنـة‼

الدكتور محمد بوتخيل يتحدث للعلم عن مرض السمنة: السكـري والضغـط المرتفـع أمـراض لهـا عـلاقـة بالسمنـة‼


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا