الأخ نور الدين مضيان رئيس المؤتمر العام السابع عشر لحزب الاستقلال: النجاح في محطة انتخاب الأمين العام لحزب الاستقلال فوز في الحاضر لبناء المستقبل

الأخ نور الدين مضيان رئيس المؤتمر العام السابع عشر لحزب الاستقلال: النجاح في محطة انتخاب الأمين العام لحزب الاستقلال فوز في الحاضر لبناء المستقبل

الأخ نور الدين مضيان رئيس المؤتمر العام السابع عشر لحزب الاستقلال

النجاح في محطة انتخاب الأمين العام لحزب الاستقلال فوز في الحاضر لبناء المستقبل

«أخواتي إخواني
هنيئا لنا مرة أخرى بنجاح مؤتمرنا ونجاح المحطة الثانية وهي انتخاب الأمانة العامة لحزب الاستقلال وانتخاب الأخ نزار بركة أمينا عاما للحزب.

وباسمكم جميعا نشكر الأخ حميد شباط الأمين العام السابق، ونشكر كل من ساهم من أعضاء المجلس الوطني أو مؤتمرين ومؤتمرات بشكل مباشر أو غير مباشر في انجاح هذه المحطة، وقد أرسلنا بنجاح محطة اليوم، وهي انتخاب الأمين العام لحزب الاستقلال، رسائل لمن يهمهم الأمر على أن الاستقلاليين مهما اختلفوا، فهم قادرون بحكمتهم وصبرهم وتجاوزهم لكل المحن والصعاب من أجل وحدة الحزب.

فهنيئا لنا، والنجاح ليس هو نجاح الأخ نزار أو نجاح الأخ شباط، فهو نجاح الاستقلاليات والاستقلاليين، بصفة عامة، وهو نجاح من أجل الحاضر وبناء المستقبل، فهنيئا لنا وهنيئا لكم، كما قلت في البداية، لكل المناضلين والمناضلات، الشكر والتقدير أولا على صبرهم وتحملهم لعناء السفر مرتين خلال أسبوع من أوسرد وفكيك من أقصى الشمال ومن الجنوب ومن أقصى الغرب إلى الشرق من أجل حضور المؤتمر وحضور محطة اليوم، وهذا يدل على شيء واحد وهو أن المناضلين والمناضلات واعون بكل معاني هذه المحطة، وحزب الاستقلال سينطلق بتظافر جهود الجميع وسنواصل العمل مع الأخ نزار كما واصلناه مع الأخ شباط، فهنيئا للجميع بهذا النجاح اللافت للنظر، وهو عرس استقلالي بامتياز».


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا