اضراب الممرضات والممرضين مساندين بالأطباء يشل المستشفيات

اضراب الممرضات والممرضين مساندين بالأطباء يشل المستشفيات

اضراب الممرضات والممرضين مساندين بالأطباء يشل المستشفيات

النسبة تجاوزت 81 في المائة والنقابات تتوعد بمزيد من التصعيد

  • العلم: نعيمة الحرار

أكد مصدر طبي من الجامعة الوطنية للصحة التابعة للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، في تصريح ل”العلم” ان الاضراب الوطني الانذاري الذي تم تنفيذه الأربعاء 19 ابريل بقطاع الصحة من قبل الممرضات والممرضين مساندين بالأطباء حقق نسبة مشاركة عالية، تتماشى والاحتقان الذي تعاني منه هذه الفئة، مؤكدا ان المستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط عرف صبيحة الأربعاء 19 ابريل تنظيم وقفة احتجاجية عارمة ، وأضاف مصدر”العلم” ان النقابات الممثلة في قطاع الصحة التابعة لكل من الاتحاد العام للشغالين بالمغرب والكونفدرالية الديمقراطية للشغل والفيدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد المغربي للشغل، أعلنت مساندتها الكاملة لحراك الممرضات والممرضين من اجل المعادلة، وكذا ادانتها الشديدة للتدخل الأمني العنيف يوم 6 أبريل، لتفريق اعتصامهم الانذاري الذي نفذوه امام وزارة الصحة بالرباط، مطالبين حكومة سعد الدين العثماني ووزارة الوردي بإقرار المعادلة العلمية و الإدارية لدبلوم الممرضين و الممرضات المجازين من الدولة، خريجي معاهد تكوين الأطر في الميدان الصحي، خصوصا بعد اعتراف وزارة التعليم العالي بمماثلته للإجازة الوطنية، وكذا  تسوية وضعيتهم، و ذلك عن طريق إدماج خريجي السلكيين الأول و الثاني في السلالم الإدارية الملائمة، و تمتيعهم على التوالي بالسلمين 10 و 11، و تمكينهم من تطوير مسارهم العلمي و المعرفي و المهني، وفق ما يتيحه نظام التكوين الحالي، الى جانب تحسين الأوضاع المالية والمهنية لهذه الفئة، والتي تبلغ حسب نفس المصدر حوالي 15000 من الممرضات والممرضين المجازين من الدولة خريجي معاهد تكوين الأطر في الميدان الصحي، وفق نظام التكوين السابق، من سنة 1996 إلى سنة 2015 .

وفي استطلاع ميداني لمعرفة أجواء الاضراب الوطني الانذاري ليوم الأربعاء 19 أبريل أكدت مصادر “العلم” داخل المستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط ان الاستجابة للإضراب كانت قوية وتعبر عن مدى تضرر هذه الشريحة من حيف طال امده، وحسب المسؤول النقابي لجهة درعة تافيلالت بالجامعة الوطنية للصحة التابعة للاتحاد العام للشغالين بالمغرب فنسبة المشاركة بالجهة فاقت 81 في المائة، نفس الامر أكده مصدر نقابي بجهة الرباط سلا القنيطرة ..وكذا جهة فاس مكناس..

وعلى خلفية اعتداء 6 ابريل طالبت الجامعة الوطنية للصحة التابعة للاتحاد العام للشغالين بالمغرب في بلاغ لها تتوفر “العلم” على نسخة منه،  السلطات المختصة والوزارة الوصية بفتح تحقيق في الاعتداء الذي وصفه البلاغ بالوحشي حيث تم تسجيل عدد من الإصابات الجسدية في صفوف المحتجين ، إضافة الى الاضرار النفسية، مع دعوتها باقي الشركاء الاجتماعيين الى دعم هذه الفئة وكذا المشاركة في احتجاجات سلمية تضامنا مع حركة الممرضات والممرضين من اجل المعادلة، وتأكيدها دراسة محطات نضالية أخرى الى حين احترام المواثيق والمضامين الدستورية المتعلقة باحترام العمل النقابي..


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا