بنك المغرب: احتياطات العملة الصعبة بلغت 250 مليار درهم

بنك المغرب: احتياطات العملة الصعبة بلغت 250 مليار درهم

أعلن بنك المغرب أن صافي الاحتياطيات الدولية للمغرب ارتفع إلى 250,8 مليار درهم، إلى حدود 23 دجنبر 2016، مسجلا بذلك ارتفاعا بنسبة 12,9 في المائة على أساس سنوي.

وأوضح البنك المركزي، الذي نشر مؤشراته الأسبوعية برسم الأسبوع الممتد من 22 إلى 28 دجنبر 2016، أن هذه الاحتياطيات سجلت من أسبوع إلى آخر ارتفاعا بنسبة 0,3 في المائة.

وأضاف البنك أن المبلغ الإجمالي لتدخلاته، خلال هذا الأسبوع، وصل إلى ما مجموعه 15,1 مليار درهم، منها 11 ملايير درهم تم ضخها على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام بناء على طلب العروض، ومبلغ 4,1 مليار درهم الممنوحة في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة.

وبخصوص سعر الفائدة بين البنوك، فقد بقي في نفس مستوى سعر الفائدة الرئيسي عند 2,25 في المائة، في حين بلغ حجم المبادلات 4,3 ملايير درهم، مقابل 3,6 ملايير درهم أسبوعا قبل ذلك.

وبخصوص نشاط البورصة، أوضح البنك أن مؤشر مازي ارتفع بنسبة 2,8 في المائة بالمقارنة مع مستواه الأسبوع الماضي، ليصل أداؤه، منذ بداية السنة، إلى 30,3 في المائة، مشيرا إلى أن هذا التطور يعزى، أساسا، إلى ارتفاع أداء مؤشرات قطاعات “الصناعة الغذائية” بنسبة 10 في المائة و”البنوك” بنسبة 2,3 في المائة و”البناء ومواد البناء” بنسبة 4,8 في المائة و”الاتصالات” بنسبة 3,2 في المائة.

وعلى أساس سنوي، ذكر البنك أن نسبة نمو المجمع م 3 بلغت 5,2 في المائة، مقابل 5,5 في المائة في أكتوبر 2016، مشيرا إلى أن هذا التراجع يعكس، على الخصوص، انخفاض الحسابات لأجل بنسبة 1,7 في المائة، بعدما كانت قد سجلت انخفاضا بنسبة 1,1 في المائة خلال أكتوبر الماضي، وتراجع وتيرة نمو سندات مؤسسات التوظيف الجماعي في القيم المنقولة النقدية في حوزة الوكلاء الاقتصاديين إلى 3 في المائة مقابل 3,5 في المائة في الشهر السابق.

وفي ما يتعلق بأسعار الصرف، سجل البنك المركزي أن سعر صرف الدرهم ارتفع، خلال الأسبوع الممتد من 22 إلى 28 دجنبر 2016، بنسبة 0,18 في المائة مقابل الأورو، فيما تراجع سعر صرف الدرهم بنسبة 0,26 في المائة مقابل الدولار.

مقالات ذات صلة


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا