اتحاد أزيلال يتواضع بميدانه ويرغم على التعادل أمام اولمبيك مراكش

اتحاد أزيلال يتواضع بميدانه ويرغم على التعادل أمام اولمبيك مراكش

اتحاد أزيلال يتواضع بميدانه ويرغم على التعادل أمام اولمبيك مراكش

  • أزيلال: هشام أحرار

      فرض فريق اولمبيك مراكش قوته خلال الدورة السابعة من البطولة الوطنية للقسم الوطني الأول هواة شطر الجنوب، بهدف لمثله على مستضيفه اتحاد ازيلال في المباراة التي جمعت بينهما مساء اليوم الأحد05 نونبر الجاري، على أرضية الملعب الرياضي بازيلال.

وواجه اتحاد ازيلال صعوبات كبيرة في اختراق دفاع منافسه اولمبيك مراكش، وكانت أقرب محاولاته خلال الشوط الأول عن طريق تسديدته من ضربة حرة يبعدها الحارس المراكشي، مما جعل المراكشيين. يخترقون الدفاع ويحصدون الهدف الأول في الدقيقة 30.

وخلال الشوط الثاني قام مدرب اتحاد ازيلال ميمي سعيد ببعض التغيرات على مستوى الهجوم حركت خط دفاع الخصم وتوالت الهجومات، والعريضة تنوب عن الحارس كل مرة، وفي الدقيقة 51 تم تسجيل هدف التعادل واعدت الروح للفريق لينتهي الشوط الثاني ليتقاسم الفريقان النقاط.

كما شوهد مساعد المدرب حسن ازلماط أكثر من مرة يشجع اللاعبين ويحثهم على التقدم الى مرمى الخصم وغير راض على مستوى لاعبيه.

وصبت جماهير اتحاد ازيلال التي حجت الى الملعب جام غضبها على ألاعبين ومدرب الفريق، متخوفين من سقوط الفريق، خصوصا ان الجميع يمنى النفس ان تكون هذه السنة بمثابة انطلاقة جديدة للفريق والمصالحة مع النتائج الايجابية.

جماهير ازيلالية علقت على نتيجة المباراة والتعادل المخيب، أن النجاعة الهجومية خانت ألاعبين المحليين، وان الفريق أضع فوزا مستحقا لأنه لم يحسن استغلال الفرص التي أتيحت له خلال الشوط الثاني، علما أن المنافس تراجع للوراء ولعب بطريقة دفاعية زادت من تعقيد المهمة.


شارك برأيك

إلغاء الرد

اقرأ أيضاً


الأكثر قراءة


الأكثر تعليقا